الحركة الشعبية: المناضل (عطرون عطية) نجم لا يأفل رغم الرحيل
إنتقل صباح اليوم لرحمة مولاه الأستاذ المناضل الفذ ذو التاريخ الناصع والمسيرة العطرة عطرون عطية، أحد القادة الكبار والرموز التاريخيين من ساسة جبال النوبة، والذين أمضوا زهرة حياتهم منحازين للهامش وإنسانه، وفقد المناضل عطرون عطية فقد جلل يعد لكل مناضلي السودان بأكمله ولأهل الهامش السودانى وعلى وجه الخصوص جبال النوبة.
المناضل المرحوم عطرون عطية من قادة الرعيل الأول المتعلمين والمستنيرين من أبناء جبال النوبة ومن المؤسسين لاتحاد عام جبال النوبة في الخمسينيات إلى جانب الفقيد الأب فيليب عباس غبوش وغيرهم من القادة والرموز والآباء الأوائل الذين ناضلوا نضالاً شرساً لصالح قضايا الهامش، ومن أبرز الإنجازات التي حققوها أنهم جعلوا قضية جبال النوبة خصوصا والهامش بشكل عام ضمن الأجندة السياسية في السودان، وقد لاقوا ما لاقوه من تضحيات، فهم من إستطاعوا وقاموا بإلغاء ضريبة “الدقنية” التي كانت يدفعها مواطني جبال النوبة للحكومة المركزية، إنه وبعضا من جيله رحلوا عنا بعد قاموا بواجبهم وأكثر، واورثوا جذوة النضال للأجيال من بعدهم.
قيادة الحركة الشعبية لتحرير السودان والجيش الشعبي تنعى المناضل الراحل الحاضر وتعزي أسرته ورفاقه والشاهدين على مسيرته الخالدة، وتبتهل الي الله أن يرحمه ويغفر له.
مبارك أردول
الناطق الرسمي
الحركة الشعبية لتحرير السودان
6 يوليو 2017م