بسم الله الرحمن الرحيم

هيئة شؤون الأنصار للدعوة والإرشاد..
قال تعالى
" كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ "
بقلوب راضية بقضاء الله وقدره
تنعى هيئة شؤون الأنصار وفاة الحبيب سمير أحمد قاسم الذي انتقل إلى جوار ربه صباح اليوم الخميس ١٢ مارس ٢٠٢٠
نسأل الله له الرحمة والمغفرة والفوز بالجنة والنجاة من النار وان يجعله من أصحاب اليمين ويكرم نزله مع الشهداء والصديقين وحسن أولئك رفيقا
ويجعل قبره روضة من رياض الجنة..
لقد كان الفقيد من الموطئين اكنافا الذين يألفون ويؤلفون وكان دائم التواصل مع الكل وكان يتحلى بالصدق والتواضع والمحبة وكان سخيا هاشا باشا في وجه كل من يلتقيه وحاضرا ومساهما في كل الأنشطة الخيرية والوطنية التي يقوم بها كيان الأنصار بشقيه الوطني والدعوي. نتضرع إلى المولى عز وجل أن يجعل ما قدم لوطنه وكيانه واهله واحبابه من خير يجده في ميزان حسناته يوم يقوم الناس لرب العالمين.
هذا وقد ووري جثمانه الثرى بمقابر احمد شرفي عند الساعة الثامنة من صباح هذا اليوم
وكان فى مقدمة المشيعين الحبيب الإمام الصادق المهدي و الدكتور عبد المحمود ابو وعدد كبير من قيادات حزب الأمة وهيئة شؤون الأنصار والاسرة والاهل والمعارف حيث القى الدكتور عبد المحمود ابو كلمة رصينة مؤبنا للفقيد وداعيا له بالرحمة والمغفرة
ثم توالت الكلمات من الأسرة والاصدقاء والزملاء والمعارف معددين مأثر الفقيد ومترحمين عليه ..
إنا لله وإنا إليه راجعون.

هيئة شؤون الأنصار
أمانة الثقافة والإعلام