ببالغ الحزن والاسي:

يتقدم تحالف المعارضة السودانية باليمن بخالص آيات العزاء للأمة السودانية في فقيد الوطن القيادي الاتحادي الأستاذ سيداحمد الحسين والذي حدثت وفاتة يو السبت ١٨ مارس ٢٠١٧
عرف الفقيد بمواقفه النضالية الثابته في منازلة الأنظمة الشمولية وضرب أمثلة رائعة في التجرد وحب الوطن بمواقفة القوية رافضا لكل مغريات النظام، تعرض الفقيد للاعتقال والتعذيب ولم يغير ذلك من مواقفه، بفقده يفقد الشعب السوداني رمزا من رموز النضال والثبات على المواقف ، كان من الداعمين للشباب في الجامعات السودانية ولم يبخل أو يتردد على القوى السياسية الشبابية بوقته فكان حاضرا و متحدثا في الندوات والليالي السياسية في الجامعات السودانية، رحم الله الأستاذ سيداحمد الحسين فقد كان أحد فرسان السياسة السودانية.. صمد لأبشع ألوان التعذيب في بيوت الأشباح.. وكان في ذلك ملهما للآخرين.. وبنفس الشجاعة خاض معاركه الفكرية والسياسية منافحا عن المبادئ التي وهب عمره من أجلها.
تحالف المعارضة السودانية