بحث رئيس الأركان المشتركة، الفريق أول ركن عماد الدين مصطفى عدوي، مع القائم بالأعمال بسفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالخرطوم، إستيفن كوتسس، والملحق العسكري بالسفارة، جورن بونق، ترتيبات استقبال قائد ثاني قوات "أفريكوم" للبلاد الشهر الجاري.
وتطرق اللقاء لسبل دعم وتعزيز العلاقات بين البلدين في المجال العسكري، إلى جانب عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك .


وشارك السودان لأول مرة في اجتماعات قمة رؤساء أركان المجموعة الأمريكية الأوروبية الأفريقية بمدينة "شتوتغارت" الألمانية، في أبريل الماضي بوفد ترأسه رئيس الأركان المشتركة.


والتقى الفريق عدوي آنذاك بقائد قوات "الأفريكوم"، توماس ولدهاوز، ورئيس إدارة التخطيط الاستراتيجي، اللواء باري سيقوين.


يُشار إلى أن القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا "USAFRICOM"، هي وحدة مكونة من قوات مقاتلة موحدة تحت إدارة وزارة الدفاع الأمريكية، وهي مسؤولة عن العمليات العسكرية الأمريكية، وعن العلاقات العسكرية مع 53 دولة أفريقية في أفريقيا عدا مصر.


وتأسست القيادة الأفريقية مطلع أكتوبر 2007، كقيادة مؤقتة تحت القيادة الأمريكية لأوروبا، والتي كانت لمدة أكثر من عقدين مسؤولة عن العلاقات العسكرية الأمريكية مع أكثر من 40 دولة أفريقية، وقد بدأت القيادة الأفريقية نشاطها رسمياً في 1 أكتوبر 2008.

 

شبكة الشروق