حريات

أقدم نظامى علي قتل طالبة بكلية التربية – جامعة الدلنج رميا بالرصاص ثم انتحر أمام مرأي ومسمع العشرات من طلاب وطالبات الجامعة، ظهر أمس الخميس 11 يناير.

وأغلقت ساحة الكلية مكان الحادثة قبل ان يتم نقل الجثامين المستشفى وتفتح الجامعة أبوابها من جديد.

وقال طالب بالجامعة لـ ( حريات) ان القاتل المنتحر يعمل بالقوات المسلحة، اقتحم ساحة الكلية شاهراً مسدسه وأطلق رصاصتين علي الطالبة ثم أطلق النار علي نفسه في مشهد هز الجامعة بأكملها.

وأضاف ان النظامي شك في وجود علاقة بين محبوبته الطالبه وأحد زملاءها فنفذ جريمته وانتحر.