كادقلي: الجريدة
أعلن المؤتمر الوطني رسمياً حسم أمر مرشحه للرئاسة في انتخابات ٢٠٢٠م، وقال رئيس قطاع التنظيم بالمؤتمر الوطني، وزير الحكم الاتحادي حامد ممتاز إن الرئيس البشير هو مرشح الحزب للرئاسة في الانتخابات القادمة، وأضاف (مؤسسات الحزب ستجيز ذلك في الاوقات والآجال المحددة).
وقال رئيس قطاع التنظيم في تصريحات صحفية بكادقلي عقب حضوره اداء القسم للمجالس المحلية لمحليات جنوب كردفان بحضور الوالي اللواء أمن د. عيسى آدم ابكر أمس، قال (ترشيح البشير مطلب شعبي لكل قطاعات المجتمع)، ولفت الى عدم وجود خلاف داخل الحزب بشأن ترشيح البشير سواء من القواعد او المؤسسات او القيادات.
ونبه ممتاز إلى تمسك الحزب بإقامة الانتخابات في موعدها، وشدد على أنه لا يوجد مجال لتأجيلها.
وأوضح وزير الحكم الاتحادي ان زيارته لجنوب كردفان بغرض الإيذان ببدء انشطة الحكم المحلي التشريعي بعد اجازة القانون الاطاري لقيام المجالس التشريعية المحلية.
في سياق آخر جدد رئيس قطاع التنظيم، خلال مخاطبته لقاءً مع عضوية الحزب بجنوب كردفان التمسك بسودانية حلايب، وذكر أن الاجراءات تمضي في استعادتها وفقاً للقانون الدولي، وأقر بحدوث تجاوزات وتفلتات من بعض عضوية المؤتمر الوطني في الانتخابات الماضية، وتعهد بعدم السماح بحدوث اية تفلتات.
////////////////