مصدر الخبر / غرفة الاخبار


اعلن المبعوث الأفريقي محمد ولد لبات اتفاق الاطراف السودانية على الوثيقة الدستورية بعد ايّام من جدل وتأجيل .
وأضاف ‫ولد لبات‬ ان الاجتماعات ستستمر لبحث الصيغة الفنية لمراسم التوقيع على الاتفاق.
وجرى الاتفاق بين الانتقالي والتغيير على التوقيع النهائي للإعلان الدستوري الأحد المقبل .
وفي التفاصيل اتفق المجلس العسكري بالسودان وقوى الحرية والتغيير على كل بنود الإعلان الدستوري في الساعات الأولى من فجر اليوم السبت، وسيتم التوقيع على الإعلان- حسب الوسيط الافريقي محمد الحسن لباد- خلال يومين، فيما تأخر التوقيع من أجل إكمال صياغة الإعلان بصورته النهائية.
ونقل تلفزيون السودان، ليلة الجمعة إلى السبت، أن نقاط الخلاف المتعلقة بالوثيقة الدستورية حسمت، وقد تم مباشرة النقاش بخصوص وثيقة السلام الموقعة مع الجبهة الثورية.
قال القيادي في قوى الحرية والتغيير ساطع الحاج، مساء الجمعة، إن التوقيع على الإعلان الدستوري السوداني قد يكون خلال ساعات.
وتضمنت مسودة الوثيقة الدستورية أن قوات الدعم السريع سوف تتبع القائد العام للقوات المسلحة السودانية في الفترة الانتقالية، و جهاز المخابرات العامة سيكون تحت إشراف مجلس السيادة ومجلس الوزراء .