الخرطوم: الجريدة
قال الخبير الإقتصادي د. عبد المنعم حسن: إن الإقتصاد السوداني تسيطر عليه شبكات إجرامية عابرة للحدود، نوه إلى أنها تكونت في العهد البائد بإندماج رأس المال المصرفي في التجاري، وتحول بمرور الزمن لشبكة إجرامية تُتجار بموارد البلاد الإستراتيجية.
وشدد حسن خلال حديثه بمؤتمر الحزب الشيوعي أمس الاربعاء على أن أسباب تدهور الإقتصاد ترجع إلى إنعدام الرقابة والتهريب، وأشار إلى أن السلع السودانية تُباع في الأسواق العالمية على أنها منتجات لدول أخرى وهي مهربة من السودان.
وأرجع أسباب إرتفاع أسعار الحليب هذه الأيام إلى تصدير أبقار ” الفريزيان” خلال هذا العام إلى دولة مصر على أنها ” عجول” وقال “بسبب ذلك الإنحراف الخطير وإنعدام الرقابة إختفت تماماً من الأسواق السودانية، وإرتفع سعر الحليب من 10 جنيهات للرطل، إلى 25 جنيهاً”.