الخرطوم: الجريدة
استنكرت عدد من بائعات الشاي بالخرطوم القرار الذي أصدرته السلطات بايقافهن عن العمل لمدة 15 يوماً وأرجعن رفضهن للقرار لجهة عدم امتلاكهن لمصادر دخل أخرى بخلاف بيع الشاي وهددن بمناهضة القرار، وناشدت إحدى بائعات الشاي الحكومة بتوفير بدائل مناسبة لهن أو التكفل باعالة أسرهن خلال فترة ايقافهن عن العمل، وقالت لـ"الجريدة": نحن نعول أسرنا ومن غير المعقول أن نمكث بمنازلنا من غير عمل، وعادت لتقر بأن مدة الايقاف ليست بالكثيرة واستدركت قائلة: ولكنها تتطلب الحصول على مانسد به رمق أبنائنا حتى لايموتوا بالجوع.
وشددت بائعة الشاي على أن القرار لا يتلاءم مع الاوضاع الاقتصادية التي وصفتها بأنها تفوق مقدرتهن ونبهت الى أن عدداً كبيراً من بائعات الشاي يسكن في منازل مؤجرة مما سيجعلهن عرضة للتشرد والطرد من منازلهن حال امتثالهن للقرار.