سونا: توفي وزير الدفاع الفريق أول ركن جمال عمر صباح اليوم بدولة جنوب السودان إثر ذبحة صدرية بحسب المعلومات الأولية ومن المتوقع أن تباشر السلطات السودانية ترتيبات نقل الجثمان إلى الخرطوم خلال الساعات القادمة وان يتم تعليق المفاوضات في جوبا بين الحكومة السودانية وحركات الكفاح المسلح.

تشير سونا الي ان السيد وزير الدفاع واصل عمله بشكل طبيعي طيلة يوم أمس الثلاثاء حيث ترأس الجلسة الأولى الصباحية لمناقشة الترتيبات الأمنية مع الحركة الشعبية جناح عقار وعاد لتراس الجلسة المسائية التي انتهت عند الثامنة مساء


القوات المسلحة تنعي وزير الدفاع
نعى القائد العام للقوات المسلحة والسيد رئيس هيئة الأركان والسادة النواب وقادة القوات ومدراء الإدارات والقادة والضباط والصف والجنود وكل منسوبي القوات المسلحة فقيد الوطن والقوات المسلحة المرحوم الفريق أول ركن جمال الدين عمر محمد إبراهيم الذي وافته المنية فجر اليوم بجوبا أثر نوبة قلبية. وفي ما يلى تنشر سونا نص البيان: بسم الله الرحمن الرحيم ينعى السيد القائد العام للقوات المسلحة والسيد رئيس هيئة الأركان والسادة النواب وقادة القوات ومدراء الإدارات والقادة والضباط والصف والجنود وكل منسوبي القوات المسلحة ينعون فقيد الوطن والقوات المسلحة المرحوم الفريق أول ركن جمال الدين عمر محمد إبراهيم الذي وافته المنية فجر اليوم بجوبا أثر نوبة قلبية ويسالون الله أن يتغمده برحمته في أعلى علين مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أؤليك رفيقاً ويلزم أسرته وأهله الصبر.
عميد د ركن
عامر محمد الحسن محمد أحمد
الناطــــق الرسمـــــــي بإســـــــــــم
القــــــــــــوات المسلحــــــــــــــــــــــــــــــــــــة الأربعاء 25 مارس 2020م


مجلس الوزراء الانتقالي بنعي وزير الدفاع
اصدر مجلس الوزراء الانتقالي بيانا نعى فيه الى الامة السودانية وزير الدفاع الفريق أول ركن جمال الدين عمر الذي توفي في مدينة جوبا –جنوب السودان- صباح اليوم، عدد فيه ماثر المغفور له وزير الدفاع الذي استشهد في ميدان البحث عن السلام للسودان، و فيما يلي تورد سونا نص البيان:-

سم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى(مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا) صدق الله العظيم

ينعي رئيس وأعضاء مجلس الوزراء الانتقالي بمزيد من الحزن والأسى المغفور له بإذن الله تعالى الفريق أول ركن جمال الدين عمر وزير الدفاع، والذي لقى ربه وهو ينافح عن سلام الوطن و استقرار ه في مفاوضات السلام بجوبا.

لقد بذل الفقيد وقته وجهده وصحته من أجل الوطن، وأسهم من خلال موقعه كوزير الدفاع وكمفاوض عن حكومة السودان في وضع أسس الترتيبات الأمنيه لسلام دائم وشامل في السودان..

رحمه الله وأحسن إليه وأنزله الجنان العليا، وخالص العزاء لأسرته وزملائه وللشعب السوداني

ولا نقول إلا ما يرضي الله، ولا حول ولا قوة إلا بالله


مجلس السيادة يحتسب وزير الدفاع
اعلن مجلس السيادة رسميا وفاة وزير الدفاع الفريق اول ركن جمال عمر محمد إبراهيم في مدينة جوبا.

و اصدر المجلس بيانا تورد سونا نصه:

يحتسب السيد رئيس مجلس السيادة القائد العام للقوات المسلحة والنائب الأول لرئيس المجلس وأعضاء المجلس عند الله تعالى وزير الدفاع الفريق اول ركن جمال عمر محمد إبراهيم الذي اختاره الله تعالى الى جواره فجر اليوم بعاصمة دولة جنوب السودان شهيدا وهو يدافع ويكافح من اجل استقرار السودان وسلامته وعزته.

لقد ظل الفقيد طيلة فترة حياته العملية مثالاً للبذل والعطاء والتفاني من اجل الوطن وعزته ورفعته.
ومجلس السيادة اذ ينعيه، يسأل الله سبحانه وتعالى أن يتقبله قبولا حسنا مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا، وأن يلهم السودان وشعبه، وأسرة الفقيد وزملاءه وأصدقاءه الصبر وحسن العزاء و “إنا لله وإنا إليه راجعون".