الخرطوم: الجريدة
أعلنت وزارة الخارجية عن استجابة السلطات المصرية لطلب السفارة السودانية بمصر لتسليم المحتجزين السودانيين بسجن سلوم ، ونقلت الخارجية عن السلطات المصرية اعلانها جاهزيتها لتسليمهم في معبر أرقين.
وكشفت الخارجية في بيان لها أمس أن السفارة قامت بالتواصل مع نادي رجال الأعمال السودانيين وأبدى جاهزيته للمساعدة في إجلاء المواطنين المحتجزين من أرقين إلى الخرطوم وإجراء اللازم من ترحيل واستقبال وفحص طبي.
وأردفت أخطرت الوزارة اللجنة العليا للطوارئ الصحية لاستصدار إذن الدخول للمحتجزين وعمل الترتيبات اللازمة لهم ، وأكدت التزام السفارة بالمتابعة اليومية للمحتجزين حتي يتم ترحيلهم الى الخرطوم بأمان.