صحيفة السوداني


قالت الشرطة أن القرار الذي أصدره والي ولاية الخرطوم أيمن خالد بإغلاق صالات المناسبات واماكن التجمعات يعتبر امرا ملزما، ومن يخالف القرار يعرض نفسه للمساءلة القانونية .
وقال الناطق باسم الشرطة عمر عبد الماجد لـ(السوداني) إن الشرطة في خدمة الشعب، وتهمها مصلحته والحفاظ على امنه وسلامته، لذلك فإنها ستقوم بدورها تجاه المخالفين لقرارات ولاية الخرطوم للحد من انتشار جائحة كورونا، داعيا المواطنين إلى الالتزام بالاشتراطات الصحية حفاظا على سلامتهم من جائحة كورونا لأن الموجة الثانية تعتبر اعنف من الاولى .