(سونا) - أكد رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك ضرورة مشاركة حزب الأمة في الحكومة المرتقبة، باعتباره مكوناً أساسياً من قوى الثورة، فضلاً عن الدور السياسي والتاريخي الذي ظل يضطلع به الحزب في تاريخ السودان.

جاء ذلك لدى لقائه اليوم بمكتبه وفد حزب الأمة القومي برئاسة اللواء فضل الله برمة ناصر، وذلك في إطار اللقاءات التي ابتدرها رئيس الوزراء مؤخراً بشأن المشاورات حول التشكيل الوزاري المقبل.

وشدد د. حمدوك خلال اللقاء على ضرورة الالتزام بالمعايير المتفق عليها من حيث الكفاءة والتأهيل والخبرة والنزاهة والسيرة الطيبة للمرشحين لتولي الحقائب الوزارية مع مراعاة المشاركة العادلة للنساء.

من جانبه أكد الوفد دعم حزب الأمة غير المشروط للحكومة سواءً كان من داخل الحكومة أو خارجها والعمل صفاً واحداً مع جميع شركاء ثورة ديسمبر المجيدة من أجل انجاح الفترة الانتقالية.