الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال - SPLM-N

الحركة الشعبية مُلتزمة بالتفاوض مع الوفد الرسمي للحكومة الإنتقالية، وليست لديها ما تتفاوض حوله أو تناقشه مع أي جهات أخرى غير رسمية.

إطَّلعنا على خبر وتصريح صحفي متداول في وسائل الإعلام والتواصل الإجتماعي منسوب لوكالة سونا للأنباء، ونُشر أيضاً في الموقع الرَّسمي لمجلس السيادة السُّوداني مفاده إن هنالك وفداً من (النوبة) لمقابلة القائد/ عبد العزيز آدم الحلو – رئيس الحركة الشعبية والقائد العام للجيش الشعبي لتحرير السودان – شمال بجوبا لتنسيق الجهود والتعاون من أجل السلام وتعزيز الإستقرار الأمني والإنطلاق نحو التنمية (حسب الخبر).
وعليه نودُّ تأكيد الآتي:

اولاً : الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال لديها إلتزامات للتفاوض مع الوفد الرسمي للحكومة الإنتقالية بمنبر جوبا التفاوضي وفقاً لإعلان جوبا الموقَّع في 11 سبتمبر 2019.

ثانياً : نحن غير مُستعدين لمُقابلة أي وفد غير الوفد الرسمي للحكومة الإنتقالية أو التفاوض معه.

ثالثاً: بخصوص الأخبار المتداولة في وسائل الإعلام بأن هنالك وفداً من النوبة بقيادة (كافي طيار البدين – والجاو كافي ونيس) يودُّ مُقابلة قيادة الحركة الشعبية – إن كان ذلك صحيحاً – فإن الحركة الشعبية لتحرير السُّودان – شمال ليس لديها ما تناقشه مع هذه المجموعة، وليس لديها إستعداد لمقابلة مثل هذه الوفود.

أخيراً: مواقف الحركة الشعبية واضحة ومُعلنة لتحقيق السَّلام الشامل والعادل الذي يُعالج جذور المشكلة السودانية وينهي الحرب ويُحقِّق الإستقرار الأمني والتنمية، ولا يُمكن إتِّخاذ مسلك آخر للإلتفاف على هذه القضايا أو تسويفها.

النضال مستمر والنصر أكيد

كوكو محمد جقدول
الناطق الرسمي بإسم وفد التفاوض.
5 مارس 2021