الخرطوم: الجريدة
شرعت أسرة في مقاضاة مستشفى شهير للإخصاب بالخرطوم، وذلك عقب وفاة ابنتهم أثر مضاعفات بعد عملية جراحية بسيطة خضعت لها بالمستشفى. وذكر احد افراد الأسرة لـ (الجريدة) أن ابنتهم توفيت داخل سيارة إسعاف كانت تقلها لغرفة طوارئ في مستشفى آخر لعدم توافر غرفة طوارئ في المستشفى المعني. وأوضح أن ابنتهم خضعت لعملية (تنظيف رحم) وتعرضت لنزيف حاد، لكن عدم وجود غرفة طوارئ في المستشفى أدى لنقلها بالإسعاف لتتوفى قبل وصولها مستشفى آخر، واعتبر أن إهمال المستشفى وطاقمه الطبي خطأ يجب عدم السكوت عليه.