الأخبار

أعلن وزير العدل السوداني؛ محمد بشارة دوسة، أن التحريات الجنائية في قضية تبرا والتي راح ضحيتها 250 شخصاً اكتملت وتم إصدار أوامر قبض لـ 21 متهماً لتقديمهم للمحاكمة. وقال إن قراراً صدر بتشكيل لجنة قانونية لمحاسبة المستشار مدحت عبدالقادر. وأكد وزير العدل أن محاربة الفساد والتعدي على المال العام من أولى اهتمامات وزارته، وأشار إلى الإجراءات التي اتخذتها الوزارة فى هذا المجال بتفعيلها لعمل النيابات المتخصصة في كل ولايات السودان.

أصدر الرئيس السوداني؛ عمر البشير، مرسوماً جمهورياً، اليوم الاثنين، بتعيين اللواء (م) فضل الله حامد؛ والياً مكلفاً لولاية شرق دارفور، التي اعتذر عن توليها الوالي السابق لولاية جنوب دارفور؛ عبدالحميد موسى كاشا. وتسبب اعتذار كاشا عن تقلد المنصب الجديد وتمسكه بمنصب والي جنوب دارفور، الذي شغله لسنوات، في إثارة لغط كثيف، وصل حد رفع مذكرة من أهالي شرق دارفور لتعيين والٍ بديل لكاشا. وتحول استقبال الوالي الجديد لجنوب دارفور إلى مظاهرات احتجاجاً على إقالة كاشا، راح ضحيتها قتلى وجرحى.

مكتب الأمين العام للجامعة العربية كشف عن مبادرة للمساهمة في معالجة الأوضاع بجنوب كردفان طرحت الجامعة العربية مبادرة للمساهمة في دعم ومعالجة الأوضاع الإنسانية في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق، بالتنسيق مع الحكومة السودانية، والأمم المتحدة، والاتحاد الأفريقي. وترمي لتخفيف التوتر وتسهيل انسياب المساعدات الإنسانية للمتضررين من الصراع. وقال المكتب الإعلامي للأمين العام للجامعة العربية، د. نبيل العربي، إن المبادرة تقوم على عدد من المبادئ، أبرزها الاحترام الكامل لسيادة السودان، وتأمين

فيما لا تزال تراوح مكانها، إنعقدت مساء اليوم الجلسة الثانية للمفاوضات بين جمهوريتى جنوب السودان والسودان دون تحقيق تقدم يذكر. حيث قدمت جمهورية جنوب السودان ردها على مقترح حكومة جمهورية السودان فيما يتعلق بتصدير الأولى لبترولها الخام عبر أراضى الثانية. هذا وقد قدم وفد جنوب السودان تحليلاً وتفنيداً لمطالب وفد السودان القاضى بدفع 36 دولاراً للبرميل كرسوم عبور تدفعها جمهورية جنوب السودان نظير تصدير نفطها عبر أراضيه. وفى السياق جددت جمهورية جنوب السودان موقفها من ضرورة الوصول إلى إتفاق عادل بين الطرفين يمكن بموجبه أن تستأنف علميات إنتاج البترول وتصدير عبر السودان.

فى الفترة من مايو 2011 و الى التاسع من فبراير 2012 ، عقدت قيادة الحركة الشعبية لتحرير السودان ورغم ظروف الحرب ، عشرة إجتماعات آخرها فى التاسع من فبراير 2012 ، وسوف تعلن قرارات ونتائج الأجتماع العاشر تباعآ. ولقد تناول الأجتماع العاشر قضايا الأوضاع الأنسانية والسياسية و التنظيمية والوضع العسكرى. أولآ : تحى قيادة الحركة الشعبية و تقف إجلالآ لمئات الآلاف من المواطنات والمواطنين السودانيين الذين لم تنثنى عزيمتهم فى مواجهة قصف الطيران الحكومى والتحطيم المتعمد لحياتهم وتشريدهم

خاطب المشير عمر حسن احمد البشير رئيس الجمهورية اليوم العاملين بمجمع سدى عطبرة وستيت موضحاً التحديات الكبرى التى يواجهها السودان والابتلاءات التى تحتاج الى الصبر والعزيمة لتخطيها وقال ان حكومته تلمست طريقها واستطاعت ان تحول الحلم الى حقيقة بقيام سدى نهر عطبرة وسيتيت ومن قبل قيام سد مروى وتعلية خزان الروصيرص . وحيا سيادته جهود الشركات العاملة فى انشاء السد كما حيا جهود الممولين لتلك المشاريع مؤكداً ان قيام سدى نهر عطبرة وستيت سيتبعه قيام سدى كجبار والشريك .

ذكرت وكالة الأنباء السودانية الأحد أن حكومة جنوب السودان أبدت استعدادها لإعادة تصدير نفطها عبر السودان، في حال تم التوصل لاتفاق في هذا الصدد. جاء ذلك في مستهل جولة المفاوضات في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا. وتضمن المقترح الذي تقدمت به الخرطوم أن تدفع جوبا الرسوم السيادية ورسوم النقل والخدمات. وذكرت الوكالة أن وفد جنوب السودان طلب مهلة حتى الاثنين للرد على المقترح. وكانت الجولة الماضية من المفاوضات قد انهارت بسبب تمسك كل طرف بمواقفه.

أصدر الرئيس السوداني؛ المشير عمر البشير، يوم السبت، قراراً جمهورياً بحل مجلس إدارة شركة الأقطان السودانية. ونص القرار بحسب وكالة السودان للأنباء، على تعيين عثمان سلمان مديراً عاماً لشركة الأقطان. وجاء القرار في أعقاب اكتشاف حالات فساد بالشركة. وقال البشير في حوار تلفزيوني الأسبوع الماضي، إنه في حال توفر البينة سيتم اتخاذ الإجراءات المناسبة ضد أي مسؤول في قضايا الفساد، مشيراً إلى أن ما نشر عن وثائق تشير لوجود فساد في شركة الأقطان جاء بعد أربعة أيام من إلقاء سلطات الأمن الاقتصادي

قالت القوات المسلحة السودانية يوم السبت انها استعادت السيطرة على منطقة (مقجة) بولاية النيل الأزرق من ايدي المتمردين بعد معركة استمرت يومين حيث تتصاعد حدة القتال منذ خمسة اشهر. وامتدت الاشتباكات الى النيل الازرق في سبتمبر ايلول بعد ان اندلع العنف في يونيو حزيران في ولاية جنوب كردفان النفطية المجاورة بين الجيش ومتمردين من الحركة الشعبية لتحرير السودان-قطاع الشمال التي تسعى الى اسقاط حكومة الخرطوم. ويريد السودان استكشاف النفط والغاز في ولاية النيل الازرق الغنية ايضا بمعادن مثل الكروم.

نفت وزيرة التعاون الدولي المصرية فايزة أبو النجا ما نشرته تقارير صحفية بشأن اتخاذ وزارة الزراعة المصرية قرارا  بوقف استيراد اللحوم السودانية والأثيوبية   وقالت أبو النجا في تصريح خصت به "أفريقيا اليوم" www.africaalyom.com إن هذا الكلام عار تماما من الصحة، مضيفة أن وزير الزراعة المصري محمد رضا اسماعيل ومسئول هذا الملف قد نفى تماما ماتردد على لسانه في هذا الموضوع، مبينة أن الوزير أطلعها على قرارات استيراد لحوم من السودان اتخذها قبل يومين من هذه الشائعات، متسائلة كيف يأتي بعد