الأخبار

أكد مسؤولون من دولة جنوب السودان سقوط 41 قتيلا على الأقل، معظمهم من النساء والأطفال، في اشتباكات قبلية في ولاية جونغلي مؤخرا. وأضاف المسؤولون أن رجالا مسلحين من قبيلة المورلي، كانوا يرتدون زيا عسكريا، هاجموا قريتين تابعتين لقبيلة النوير. وأوضحت المصادر أن هجوم المسلحين، الذي وقع في منطقة تيام بايام، استمر سبع ساعات. وكانت بلدة بيبور والمناطق المحيطة بها شهدت مؤخرا هجمات وهجمات مضادة بين القبيلتين. وتعتبر السيطرة على المراعي وامتلاك الماشية من أهم أسباب العنف القبلي

بدأت ظهر الخميس بالخرطوم المباحثات المشتركة بين السودان وجنوب السودان، ورأس الجانب السوداني صلاح الدين ونسي وزير الدولة بالخارجية، بينما رأس جانب جنوب السودان بروفيسور إلياس نيام نائب وزير الخارجية والتعاون الدولي. وتم التأكيد خلال الجلسة على القواسم المشتركة التي تربط مصير البلدين وتبودلت وجهات النظر بشفافية ووضوح، حيث أكد الجانبان على ضرورة خلق الآليات للدفع بالعلاقات بين البلدين باتجاه التعاون والاستقرار والمؤسسية.

وفد من الحركة الشعبية يضم الرئيس والأمين العام يواصل زيارته لجنوب افريقيا

واصل وفد رفيع المستوى من الحركة الشعبية يضم ريئس الحركة الشعبية مالك عقار والامين العام ياسر عرمان والسكرتير المالي للحركة رمضان حسن ومسؤول الشؤون الانسانية نيرون فيليب زيارته لجنوب افريقيا التى وصلها الوفد في مساء السادس من ياناير الجاري بدعوة من قيادة حزب المؤتمر الوطني الافريقي قدمها امينه العام قودي مانتاشي لحضور الذكرى المئويه لتاسيس اقدم حركة تحرر وطني في افريقيا - حزب المؤتمر الوطني الافريقي 8 ياناير 1912- .

وصف الباشمهندس الطيب مصطفى رئيس منبر السلام العادل، الحارة التاسعة بأنها مدينة الصحابة الجدد، وذلك خلال الاحتفال الذي أقامه منبر السلام العادل بمحلية كرري بعنوان «ليلة الوفاء لشهداء الحارة التاسعة».وحيَّا أهل الشهداء وأهل الحارة التاسعة التي قدمت أرتالاً من الشهداء أمثال المعز عبادي ومصطفى ميرغني المزمل والشهيد عبد القادر علي ورفقاء دربهم من المجاهدين، منوهاً بأن الاستهداف مازال قائماً، وحث المجاهدين على عدم ترك السلاح.ودعا إلى التصدي إلى غرور وتهديدات المتمرد عقار، كما

وصف المؤتمر الوطني خروج بعض الأصوات الناقدة للحزب والدولة في بعض الولايات بالمحدودة وبالأمر العادي، وقال قد يعتري الإنسان بعض الضعف ويفيض به الحال ويعبِّر عن نفسه في قضية من القضايا ولكنه أكد أن عضويته وقياداته منضبطة، في وقت قال فيه إن آلية المحاسبة في الحزب موجودة تعمل في القضايا ذات التأثير على مسيرة الحزب، مشيرًا إلى أن تلك  الخلافات لا تمثل خروجاً عن الحزب ولا تؤثر على قوة  التنظيم، وأضاف: من يريد أن يعبِّر عن رأيه  يجب أن يلتزم بما يخرج من مؤسسات الحزب.

جددت حركة العدل والمساواة السودانية العهد على المضي في ذات الطريق الذي إستشهد فيه رئيسها والقائد الأعلى لقواتها الشهيد الدكتور / خليل إبراهيم محمد، وجددت موقفها القاضي بإسقاط النظام بكافة الوسائل عملاً مع كل قوى المقاوم السودانية والقوى السياسية الوطنية الحريصة على إسقاط نظام المؤتمر الوطني، وأكد الناطق الرسمي للحركة الاستاذ / جبريل أدم بلال على موقف الحركة الساعي لإسقاط النظام بكل ما تملك من قوة وبكل الوسائل الممكنة واضاف أن إغتيال رئيس الحركة في حادثة هي الاسوأ من نوعها في

راجت أنباء في الخرطوم عن تقدُّم ألف شخصية من الحركة الإسلامية وحزب المؤتمر الوطني بالسودان بمذكرة يقف خلفاها "المجاهدون"، وبينما وصلت المذكرة لقيادات إسلامية عبر البريد الإلكتروني بغرض التشاور، نفت قيادات أخرى علمها بالمذكرة. ونفى القيادي البارز في الحركة الإسلامية، د. غازي صلاح الدين العتباني، مستشار الرئيس علمه بالمذكرة، بينما قال قيادي إسلامي ووزير-فضّل حجب اسمه- لصحيفة "الانتباهة" السودانية الصادرة يوم الأربعاء، إن الأمر لا يعدو أن يكون مجرد فبركة. وأكدت مصادر

أعلن السودان منع سلطات جماركه باخرتي نفط تابعتين لدولة جنوب السودان من مغادرة ميناء بورتسودان لعدم التزام جوبا بدفع كامل رسوم عبور النفط الجنوبي، مشيرا إلى عدم تعاون حكومة جنوب السودان مع مطالبات الخرطوم المتلاحقة. وفي المقابل وصفت جوبا ما قامت به الخرطوم بأنه عمل "غير أخلاقي". وأكد مصدر رسمي في الخرطوم فضل عدم الكشف عن هويته للجزيرة نت أن أسباب احتجاز الباخرتين تعود لمطالبة الخرطوم حكومة الجنوب بدفع رسوم العبور، لافتا إلى أن الحكومة السودانية ظلت تطالب منذ عدة أشهر بدفع الرسوم فيما ظل الجنوب يتعامل وكأن الوضع كما كان في السابق قبل الانفصال.

حاييم كورين رفضته تركمانستان مرتين لعلاقته بالمخابرات الإسرائيلية

اختارت وزارة الخارجية الإسرائيلية حاييم كورين ليكون أول سفير لتل أبيب لدى دولة جنوب السودان. ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المتحدث باسم الوزارة يغال بالمور قوله إن كورين الذي يتحدث العربية ويتقن عدة لهجات سودانية سيكون سفيرا غير مقيم لدى جنوب السودان وسيكون مقره في القدس المحتلة. ويأتي تعيين كورين في هذا المنصب بعد أسابيع قليلة من الزيارة التي قام بها رئيس جنوب السودان سلفا كير في 20 ديسمبر (كانون الأول) الماضي إلى إسرائيل والتقى خلالها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو والرئيس

قلل المؤتمر الوطني من عودة العلاقة بين رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي والأمين العام للمؤتمر الشعبي د. حسن الترابي. واعتبر عودة العلاقة بينهما ظاهرية، وأقل من علاقة عارضة سوف لن تستمر. وقال نائب رئيس المؤتمر الوطني لشؤون الحزب د. نافع علي نافع في تصريحات أمس إن حزب الأمة يعلم رأي المؤتمر الشعبي فيه، وكذلك الشعبي يعرف تماماً رأي الأمة فيه، ووصف ذلك قائلاً: «تحسبهم جميعاً وقلوبهم شتى»، وأكد أن كلا الحزبين «دافن للتاني» والكل متربص بالآخر وهما يعلمان ذلك تماماً.  وقال إن