الأخبار

شكل مجلس تشريعي ولاية البحر الاحمر لجنةً للتحقيق مع عضو المجلس حامد إدريس سليمان، وقرر إيقاف مستحقاته المالية علي خلفية تصريحات للنائب إنتقد فيها تعطيل المجلس لاعماله بسبب المعارك التي دارت في منطقة هجليج الاسبوع الماضي، ودعوته المؤتمر الوطني لإحترام نتيجة الإنتخابات بجامعة البحر الاحمر. في وقتٍ أعلنت فيه الهئية الشبابية لمناصرة النائب عن دائرة جنوب طوكر وعدد من قيادات المنطقة عن إحتفالٍ الاسبوع القادم أمام مباني المجلس لتسليم نائب الدائرة الموقوف مستحقاته المالية لستة أشهر قادمة، ووجهت تحذيراً قوياً لنوابه من تبعات القرار.

جدد النائب الأول للرئيس السوداني؛ علي عثمان طه، التزام الدولة بتحرير كل شبر من حدود السودان كاملة مع دفع العدوان عنها بكل حزم، واعتبر ذلك التزاماً أخلاقياً ودستورياً من أجل الحفاظ على سيادة البلاد وكرامتها.  وقال طه لدى مخاطبته مجلس الولايات، إن تحرير الأراضي السودانية يحتاج لخطة استراتيجية، تتمثل في حشد الدعم السياسي والاقتصادي والدبلوماسي. وأضاف أن النظرة الاستراتيجية قامت عليها آليات الآن، تتمثل في لجنة الاستنفار العليا، والمبادرات المكونة في مختلف القطاعات، حيث

أصدر الرئيس السوداني؛ عمر حسن البشير، مرسومين جمهوريين، قضى الأول بقبول استقالة وزير الإعلام الاتحادي؛ المهندس عبدالله علي مسار، ونص الثاني على إعفاء وزيرة الدولة بالإعلام؛ سناء حمد العوض، من منصبها. وقال بيان صادر عن  الأمانة العامة لمجلس الوزراء السوداني، إن قرار وزير الإعلام بإيقاف مدير عام وكالة السودان للأنباء قد جاء معيباً قانوناً، حيث استخدم وزير الإعلام سلطة ليست له- لا تخويلاً ولا تفويضاً - مما استوجب تدخل رئيس الجمهورية لإبطال هذا القرار المعيب قانوناً

قال جنوب السودان يوم الاثنين إن طائرات حربية سودانية قصفت منطقة نفطية في أراضيه وذلك بعد يوم من اعلان الخرطوم حالة الطواريء في بعض المناطق الحدودية مع عدم ظهور اي دلالة على تراجع حدة التوتر. ويهدد القتال الحدودي على مدى أسابيع بالتحول إلى حرب شاملة بين الدولتين بعد اخفاقهما في تسوية النزاعات المتعلقة بايرادات النفط وترسيم الحدود. وقال فيليب أقوير المتحدث باسم الجيش الشعبي لتحرير السودان وهو جيش جنوب السودان ان القوات السودانية قصفت باناكواتش في ولاية الوحدة.

اتهم الجيش الاوغندي الحكومة السودانية بدعم وتجهيز جيش الرب للمقاومة بقيادة جوزيف كوني والذي يحارب الحكومة الاوغندية وينشط في مناطق وسط افريقيا. ويُتهم جيش الرب بارتكاب جرائم اغتصاب وبتر اعضاء وتجنيد اطفال. وقال كولونيل في الجيش الأوغندي للبي بي سي إنهم القوا القبض على احد عناصر جيش الرب، وكان يرتدي زيا عسكريا سودانيا، ويحمل اسلحة وذخيرة تستخدم في الجيش السوداني. وكانت الولايات المتحدة ارسلت قوة خاصة للمساعدة في القاء القبض على زعيم جيش الرب جوزيف كوني.

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إن السودان أعلن استعداده لبدء التفاوض مع جنوب السودان لتسوية النزاع بينهما، بينما أكد وزير الخارجية السوداني، أن النزاع مع جنوب السودان لن يقود لنشوب حرب بين البلدين. ونقلت وسائل إعلام روسية عن لافروف قوله يوم الإثنين بمؤتمر صحفي مشترك مع نظيره السوداني في موسكو: "سمعنا من زملائنا السودانيين أنهم مستعدون فوراً للبدء بالمحادثات مع جنوب السودان، إذا ما استجاب جنوب السودان أيضاً لهذا".

الرئيس أوقف كافة لجان التحقيق مع جادين

تقدم وزير الاعلام، عبدالله علي مسار أمس، باستقالته من منصبه احتجاجا على قرار رئيس الجمهورية بإلغاء قراره واعادة المدير العام لوكالة السودان للأنباء عوض جادين الموقوف ،وايقاف كافة لجان التحقيق المتعلقة بالأداء في الوكالة .وأكد مسار لـ»الصحافة « أنه سلم أمس مكتب رئيس الجمهورية استقالته، موضحا أن الاستقالة جاءت على خلفية قرار أصدره رئيس الجمهورية أمس الأول قضى بإلغاء قراره بإيقاف مدير «سونا « عوض جادين وايقاف اعمال كافة لجان التحقيق التي شكلها و الخاصة بمراجعة الأداء بالوكالة.

أعلن الرئيس السوداني عمر البشير حالة الطواريء في عدة مناطق بثلاث ولايات سودانية محاذية لدولة جنوب السودان هي جنوب كردفان والنيل الأبيض وسنار لتنضم إلى ولايات دارفور والنيل الأزرق التي أعلنت فيها الطواريء في أوقات سابقة. وشمل مرسوم الطواريء الذي أصدره البشير يوم الأحد محليات بولاية جنوب كردفان هي أبيي وتلودي وأبوجبيهة والليري والتضامن والبرام والميرم وكيلك، وفي النيل الأبيض محليات الجبلين والسلام، وفي ولاية سنار محليتي الدالي والمزموم. واعتمد البشير في إصدار مرسوم الطواريء على مواد من الدستور المتعلقة بقانون الطوارئ وحماية السلامة العامة.

أصدر الرئيس السوداني؛ عمر البشير، يوم الأحد، قراراً ألغى بموجبه قرار وزير الإعلام؛ عبدالله مسار، القاضي بإيقاف مدير عام وكالة السودان للأنباء؛ عوض جادين محي الدين. ووجه القرار وزارة الإعلام ووكالة "سونا" والجهات المعنية بتفيذ القرار. ونص القرار،  على إلغاء قرار وزير الإعلام القاضي، بإيقاف عوض جادين محي الدين، وجميع أعمال لجان التحقيق المتعلقة بالأداء في وكالة السودان للأنباء. واستند القرار على أحكام المادتين 58 (1) (د) و 72 (ز) من دستور جمهورية السودان الانتقالي

سودانايل تعتذر لنقل خبر الوفاة نقلا عن العديد من المواقع الالكترونية وتسأل الله أن يمتع الفيتوري بالصحة والعافية

ظل اتحاد الكُتّاب السودانيين ومنذ ليلة السبت 28 أبريل الجاري يتابع وبشيء من القلق، الأنباء المتواترة عن وفاة شاعرنا الكبير وشاعر أفريقيا محمد مفتاح رجب الفيتوري المقيم في المملكة المغربية، وكان الاتحاد ومنذ فترة طويلة يراقب أحواله الصحية في مقر إقامته في المغرب، حيث كلف رئيسه السابق في يوليو من العام الماضي بزيارته للوقوف على أحواله.