الأخبار

اتهم والي ولاية جنوب كردفان مولانا أحمد هارون الحركة الشعبية بعدم معرفتها وإلمامها بإدارة الدولة بأي شكل من الأشكال، ودمغ محاولة الحركة الشعبية الأخيرة بجنوب كردفان بالمخطط الانقلابي الفاشل وتصفية «112»  قيادياً بجنوب كردفان من مختلف الأحزاب السياسية، ولفت هارون إلى أن الحرب ترتبت عليها خسائر كبيرة أهمها خسائر في الأرواح واهتزاز الثقة، فضلاً عن الضرر الكبير في مشروعات التنمية بالولاية والذي طال عدداً من الشركات والمؤسسات العاملة في مجال الطرق والتي فاقت الـ«230» مليون دولار. وكشف هارون في مؤتمر صحفي أمس عن وجود خارطة بمنزل عبد

عبرت حركة العدل والمساواة عن رغبتها الاكيدة للعمل المشترك الجاد مع كل القوى السياسية والعسكرية وكل فئات المجتمع في السودان بغرض السعي العاجل لمعالجة القضية السودانية من جذورها، ودعت كل الحادبين على المصلحة القومية إلى التسابق للإتفاق على برنامج من شأنه أن يشكل العامل المشترك الذي يتيح الفرصة لمشاركة الجميع في برنامج المرحلة المقبلة، وقال الناطق الرسمي لحركة العدل والمساواة السودانية جبريل أدم بلال، المشكلة السودانية ليست في دارفور او كردفان وليست في الاقاليم السودانية  الاخرى، مؤكداً ان المشكلة في الخرطوم وسياساتها المتبعة في حكم السودان لفترات طويلة، وتابع الحل

والسفير ليمان الى الخرطوم لاعادتها للتفاوض مع الحركة في الشمال

دعت سفيرة الولايات المتحده فى مجلس الامن سوزان رايس المندوب الامريكي الدائم لدى الامم المتحدة حكومة السودان للموافقة على نشر قوات دولية تابعة للامم المتحدة  فى جنوب كردفان والنيل الازرق مما يساعد الطرفين على قيام توافق سياسي وامني فى المنطقتين واوضحت في بيان لها اليوم من نيويورك إن الولايات المتحدة تشعر بقلق بالغ بشان المزاعم ذات المصداقية من اعمال العنف التى ارتكبتها القوات المسلحة السودانية وجماعات تابعه لها في جنوب كردفان وتشمل الاعمال الوحشية ضد المدنيين والذي اذا

أعلن د.عبدالرحمن الخضر والي الخرطوم عن قبول إستقالة المهندس خالد حسن إبراهيم مدير هيئة مياه ولاية الخرطوم وصدور قرار باعفائه من منصبه كمدير لهيئة مياه ولاية الخرطوم. وكان المهندس خالد قد طلب عدم تجديد تعاقده الذى إنتهي نهار اليوم وتقدم باستقالته .الجدير بالذكر أن اللجنة التى كونها الوالي لدراسة أسباب الأزمة الأخيرة والأزمات السابقة للمياه لا زالت مستمرة فى أعمالها لتتوصل الى حلول بناء تضمن عدم تكرار الأزمات ومن المتوقع أن يصدر والي الخرطوم عقب إستلامه توصيات اللجنة قرارات هامة تضمن إنتظام إمدادات المياه بالولاية.

فى ندوة عقدها برنامج دراسات السودان وحوض النيل حول مستقبل العلاقات المصرية السودانية :

لابد من زوال نظام البشير ... رغم المخاوف من الفوضى

أكد الدكتور حسن الترابى زعيم حزب المؤتمر الشعبى السودانى المعارض والزعيم والمفكر الإسلامى المعروف فى ندوة عقدها   اليوم الاثنين برنامج دراسات السودان وحوض النيل بمركز الدراسات السياسية والإستراتيجية بالأهرام وحضرها عدد كبير من رموز الفكر والثقافة والسياسة فى مصر :أن مصر والسودان يربطهما مصير واحد ومصالح مشتركة ،وأن كل الظروف مهيئة لتكاملهما،وأن ذهاب الأنظمة الديكتاتورية فى المنطقة ستوحد شعوب المنطقة

قام الدكتور حسن الترابى الامين العام لحزب المؤتمر الشعبى السودانى بزيارة ميدان التحرير بوسط القاهرة، داخلا الى الميدان من ناحية كوبرى قصر النيل بجوار مبنى جامعة الدول العربية  حيث اسقبله المعتصمون بالترحاب، وقام كثير منهم  بمقابلته بالأحضان هاتفين " مصر والسودان إيد واحدة " . وقد استغرقت جولة الترابى حوالى اربعين دقيقة ، قدم خلالها التحية الى بعض المعتصمين المتواجدين فى الخيام التى تقع فى الجزيرة التى تتوسط الميدان فى إشارة منه للتضامن مع ثورة الشباب . وقد تجمعت اعداد ضخمة من المعتصمين حول

قال محامي صحفية سودانية ان محكمة قضت يوم الاثنين بسجن موكلته لمدة شهر وهي ثاني صحفية تسجن لكتابة مقال بشأن مزاعم عن اغتصاب قوات الامن لنشطة. ويكفل دستور السودان حرية الصحافة لكن القي القبض على العديد من الصحفيين دون اتهام في الاشهر الاخيرة وعادة ما تخضع الصحف للرقابة. والحكم الذي صدر ضد أمل هباني هو الثاني منذ ان وجهت النيابة العامة اتهامات ضد عدد من الصحفيين السودانيين لكتابة مقالات عن مزاعم اغتصاب نشطة بعد احتجاج مناهض للحكومة هذا العام.

الخرطوم تشن حرباً إقتصادية بإصدارها عملتها الجديدة على الرغم من إتفاقها مع حكومة الجنوب

عقد السيد باقان أموم، الأمين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان مؤتمراً صحفياً ظهر اليوم كشف فيه النقاب عن الأسباب المبدئية لإستقالته من الحزب والحكومة المكلفة، بالإضافة إلى إستئناف المفاوضات حول ترتيبات ما بعد الإستفتاء فى التاسع والعشرين من يوليو الجارى بأديس أباب التى كانت قد رفعت بسبب إعلان إستقلال جمهورية جنوب السودان والإحتفالات التى صاحبت ذلك الإعلان.

قال المؤتمر الوطني إن حديث الأمين العام للمؤتمر الشعبي د. حسن الترابي من اعتقاله حالة ذهنية تنتابه، وأكد: لن يتم اعتقاله إلا إذا وجدت مبررات واضحة تدفع الحكومة لذلك، في الوقت الذي جدد فيه الترابي الاتهام لمسؤولين بالخرطوم بأنهم وراء محاولة اغتيال الرئيس السابق حسني مبارك.وأكد رئيس القطاع السياسي د. قطبي المهدي للصحفيين أمس لن نتردد في اعتقال الترابي اذا كانت هناك مبررات واضحة، بيد أنه قال لكن دون ذلك لا يعتقل، مشيرًا إلى أن تخوُّفه من الاعتقال حال عودته من مصر شعور ذهني

في إطار التشاور المستمر بين السيد نائب رئيس الجمهورية علي عثمان والسيد رئيس الوزراء المصري د.عصام شرف، جرت محادثة هاتفية بينهما، حيث تم الاتفاق على إرجاء زيارة نائب رئيس الجمهورية  لمصر والتي كان من المرتقب أن تبدأ اليوم الاثنين 25/7 تلبية لدعوة د. عصام شرف على أن تتم في أقرب موعد يتفق عليه الطرفان. وقد اتفقت وجهة نظر السيد نائب رئيس الجمهورية ورئيس وزراء مصر على أن هذا التأجيل المؤقت سيوفر وقتاً إضافياً للوزراء من الجانبين ولجان المتابعة بما يمكن للزيارة من تحقيق أكبر قدر من ثمارها المنتظرة لمصلحة الشعبين الشقيقين