الأخبار

قتل 92 شخصا خلال الـ24 ساعة الماضية في معارك بين الجيش الشعبي لتحرير السودان وميليشيات متمردة في ولايتي اعالي النيل وجونقلي في جنوب السودان، وذلك قبيل اربعة اشهر من اعلان المنطقة دولة مستقلة جديدة في افريقيا. وقال فيليب اغير المتحدث باسم الجيش الجنوبي ان المعارك التي وقعت الاثنين في ولاية جونقلي بين الجيش ومليشيا تابعة للجنرال جورج اتور المنشق عن الجيش الشعبي اوقعت 21 قتيلا بينهم سبعة جنود. كما اوضح المتحدث نفسه ايضا ان معارك اخرى وقعت الاحد بين الجيش الشعبي ومتمردين بقيادة اولوني، وهو زعيم ميليشيا متمردة تعاونت سابقا مع القوات السودانية الشمالية، ادت الى وقوع 72 قتيلا هم 65 متمردا وسبعة عناصر من الجيش الشعبي.

قتل أكثر من 50 شخصا في قتال اندلع في جنوب السودان قبيل اربعة اشهر من اعلان المنطقة دولة مستقلة جديدة في افريقيا. وقعت الاشتباكات في ولاية أعالي النيل بين جيش جنوب السودان (الحركة الشعبية لتحرير السودان) وقوات احد الجنرلات المنشقين عنها يدعى اوليني. وقال فيليب أجوير المتحدث باسم جيش الجنوب إن عناصر الميلشيا قتلوا جنديين صباح الاحد فرد الجيش في هجوم مضاد قتل فيه 47 من عناصر الميلشيا وسبعة جنود، مجملا حصيلة القتلى بـ 56 شخصا على الاقل. وقال جورج اثور الجنرال السابق في جيش الحركة الشعبية لتحرير السودان ان قوات أوليني هي الان تحت قيادته.

الرئيس اعتبر التطورات العربية مقدمة لتحرير القدس.. ومشعل يدعو الفلسطينيين لطي صفحة الماضي

بينما أكدت مصادر بالمؤتمر الوطني الحاكم في السودان اعتزام الرئيس السوداني عمر البشير التنحي العام المقبل عن قيادة حزبه، اعتبر البشير أن التغييرات في المنطقة العربية الجارية حاليا ما هي إلا مقدمة لمعركة فاصلة لتحرير القدس، خلال افتتاحه مؤتمر «القدس» بالخرطوم أمس. وبينما أثار غياب الأمين العام لمؤسسة القدس الدولية الشيخ يوسف القرضاوي عن مؤتمر القدس بالخرطوم الكثير من التساؤلات، دعا رئيس حركة المقاومة الإسلامية حماس جميع الفلسطينيين إلى طي صفحة الماضي والاتفاق على الوحدة وفق برنامج وطني أساسه المقاومة.

يسربعثة الأمم المتحدة في السودان أن ترحب اليوم بالاتفاقية التي تم توقيعها في الرابع من مارس 2011 من قبل ممثلي حزب المؤتمر الوطني والحركة الشعبية لتحرير السودان  للتمسك التام والفوري بإتفاقيتي كادوقلي المبرمتين في 13 و 17 يناير 2011.  تناول الاجتماعُ الذي قامت الأمم المتحدة بتسهيل عقده في مقر بعثة الأمم المتحدة في أبيي أثناء عطلة نهاية  الأسبوع الوضعَ الأمني الراهن في المنطقة، وكون لجنة دائمة تضم ممثلين من الطرفين – القوات المسلحة و الجيش الشعبي لتحرير السودان وقوات الشرطة وقوات الأمن  من الطرفين وكذلك قيادة الوحدات العسكرية المشتركة المدمجة.  وقد كررت الاتفاقية الحاجة للنشر التام والفعال للوحدات المشتركة المدمجة في مواقع محددة في إقليم أبيي كما قررت السحب الفوري لكل القوات الأخرى من

رفض الدكتور غازي صلاح الدين مستشار رئيس الجمهورية مسؤول ملف دارفور رهن السلام بدارفور بالتفاوض مع الحركات المسلحة وإغفال الجوانب الأخرى من الإستراتيجية والحوار الدارفوري الدارفوري وتحديد الوضع الاداري لدارفور عبر الاستفتاء موضحاً أن الحركات المسلحة أصبحت لا تعطي قضية دارفور أهمية بقدر ما تحاول اطالة أمد التفاوض من أجل الحصول على مناصب باسم دارفور واصفاً قادتها بطلاب المناصب. وقال غازي لدى تقديمه تقرير للمجلس الاستشاري لقادة دارفور بالمؤتمر الوطني رصدته (smc) إن الحكومة تحاول حل القضية حتى مع المعارضين للمؤتمر الوطني عبر جلوسها مع كافة الفعاليات الدارفورية مضيفاً الحكومة ظلت تفاوض الحركات المسلحة بالدوحة لمدة

رئيس إدارية أبيي: البشير يتحمل مسؤولية قتل الكثير من أبناء المدينة

حمل رئيس إدارية أبيي، دينق أروب، الرئيس السوداني عمر البشير مسؤولية ما يحدث في المنطقة من قتال، وأنه وراء تأخير حل المشكلة حول أيلولة سيادة أبيي بإجراء الاستفتاء للسكان الأصليين وفق اتفاقية السلام الشامل الموقعة في نيفاشا عام 2005، داعيا إلى سحب ميليشيا الدفاع الشعبي التابعة للقوات المسلحة الحكومية الموجودة شمال المنطقة. وكشف عن هجوم جديد بعد يوم واحد من اجتماع أمس على قرية أقلي الواقعة في أبيي التي تم حرقها تماما، معتبرا أن الاجتماع الذي ضم مسؤولين من الخرطوم وجوبا وزعماء قبيلتي الدينكا نقوك ذات الأصول الأفريقية والمسيرية العربية اللتين تتنازعان حول

هوجموا في منازلهم .. والبعض هرب حماية لحياته
مهندس سوداني:الليبيون يتهموننا بأننا ميليشيا القذافي ومرتزقة أفارقة

يعيش الأفارقة في ليبيا حالة هلع ويبقى بعضهم في بيوتهم، بينما يختبئ آخرون في الصحراء، إذ إنهم يتعرضون للإهانة والتهديد والضرب والطرد والسرقة لربطهم بـ«مرتزقة» القذافي مما يضطرهم للتخلي عن كل شيء للنجاة بأرواحهم. وكان سيسي عثمان (31 عاما) وهو من ساحل العاج يشاهد التلفزيون في منزله في زوارة (غرب ليبيا) عندما وصل الليبيون. وقال لوكالة الصحافة الفرنسية: «لقد قرعوا الباب بقوة في الساعة الثانية صباحا. كانوا يريدون الدخول عنوة ويقولون (اخرجوا سنقتلكم. أنتم سود أجانب. ارحلوا)». وقد أنقذه هو أسرته الباب المصفح والقضبان على النوافذ. وأضاف أن منازل نيجيريين أحرقت

كرد فعل للاشتباكات الأخيرة في شمال مدينة أبيي، وللحيلولة دون تصعيد أعمال العنف، قامت بعثة الأمم المتحدة (ينامس), بتعزيز وجودها في هذه المنطقة وذلك بزيادة قدرتها الحالية المكونة من اربعة سرايا بسرية إضافية. وهذا التعزيز سيكثف من تواتر الدوريات في جميع أنحاء منطقة أبيي التي تديرها, لتوفير وجود متداول و مستمر، فضلا عن الدوريات الراجله داخل مدينة أبيي تعزيزاً لتواجد قوات بعثة الأمم المتحدة أثناء قيامها بالواجبات الموكلة إليها.

قال السودان انه سيجري استفتاء بشأن توحيد ولايات دارفور الثلاث في اقليم واحد وهو قضية شائكة في قلب الصراع المستمر منذ ثماني سنوات. ودارفور الان مقسمة الى ثلاث ولايات لكل منها واليها وادارتها وهي شمال وجنوب وغرب دارفور. ويقول محللون ان حكومة السودان قاومت طويلا فكرة توحيد دارفور خشية أن تمنح هذه الخطوة أبناء المنطقة قاعدة قوة كبيرة وتشجعهم على الانفصال. ويشغر كثيرون من أبناء قبيلة الفور وهي اكبر قبائل المنطقة وكذلك من جماعات اخرى الانقسام الى ثلاث ولايات قائلين انه يقطع أوصال المنطقة ويحولهم الى أقلية في كل ولاية ويسمح للخرطوم بأن تستخدم معهم سياسة فرق تسد.

بيانه شن هجوما على القرضاوي ووصفه بداعية الفتنة

دعا تحالف قوى المقاومة السودانية في دارفور المجتمع الدولي ممثلا في الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والمحكمة الجنائية الدولية والمؤتمر الإسلامي والجامعة العربية لتحمل المسؤولية التاريخية تجاه الشعب الدارفوري الأعزل في الجماهيرية الليبية في ظل الظروف الصعبة التي يشهدها. وهاجم التحالف بعنف الداعية الإسلامي يوسف القرضاوي واتهمه بالتحريض العنصري وبث الكراهية والدعوة إلى الإبادة الجماعية ضد الأفارقة الأبرياء في ليبيا، وأن نتيجة دعوته ومعه بعض القنوات العربية خاصة «الجزيرة» أدت إلى مقتل 307 من أبناء دارفور إلى جانب العشرات من المفقودين.