* ظل نجم المريخ عبد الحميد عماري (ميدو) متوقفاً من تدريبات فريقه بقرار إداري منذ رحلة رواندا بسبب اشتباكه مع مدربه.


* وربط مجلس المريخ عودة ميدو إلى التدريبات باعتذاره.. لكن اللاعب رفض مبدأ الاعتذار.


* وقد سعى الكابتن عادل أبو جريشة لاحتواء الأمر لكن مجهوداته لم تكلل بالنجاح.


* وظلت جماهير المريخ تلح علينا لتناول هذا الموضوع والسعي لإنهاء الخلاف وإعادة اللاعب الموهوب لفريقه المواجه بلقاءات في غاية الشراسة محلياً وقارياً خلال الفترة المقبلة.


* الحديث عن احتمال انتقال عبد الحميد إلى الهلال أو أي فريق خارج السودان ليس في محله لأن ميدو جدد عقده مع المريخ في يونيو الماضي لمدة خمس سنوات.


* وبالتالي فهو لا يستطيع مغادرة كشف المريخ قبل ديسمبر 2013 إلا بموافقة النادي.


* اختيار اللاعب لتشكيلة المنتخب الوطني لمباراة مالي جعله يتلافى آثار التوقف ويظل في الفورمة المطلوبة.


* على ميدو أن يعلم أن توقفه يضره أكثر مما يضر المريخ لأن الفريق يمتلك أربعة مهاجمين على مستوىً عال (إيداهو.. طمبل وارغو وكليتشي).


* وليعلم أن الاعتذار عن الخطأ لا يقلل من قدره.    


* وعلى المجلس ممارسة شيء من المرونة باتجاه نجمه الواعد حفاظاً على موهبته من الاندثار.


اتحاد لا يساعد أنديته


* رفضت اللجنة المنظمة طلب المريخ الرامي إلى تأجيل مباراته الدورية أمام فريق هلال كادوقلي في الممتاز، وألزمته بأداء المباراة بعد تأجيلها يوماً واحداً!


* المريخ يمثل السودان في بطولة قارية كبيرة الشيء الذي يفرض على الاتحاد العام الاجتهاد لمساعدته على أداء مهمته بطريقة مريحة تمكنه من تحقيق غايته والتأهل إلى دور الستة عشر في البطولة المذكورة.


* تشكيلة المنتخب الوطني تضم 11 لاعباً من المريخ سيخوضون مباراة في غاية الشراسة مع صقور الجديان أمام نسور مالي يوم السبت المقبل.


* وبعدها بيومين سيضطرون للسفر إلى كادوقلي لملاقاة هلالها في الحادي والثلاثين من الشهر الحالي.. وسيعودون في الأول من إبريل ليواجهوا الاتحاد الليبي بعد ثلاثة أيام فقط!


* هذا البرنامج المضغوط سيؤثر سلباً على الفريق في مواجهة حاسمة تحدد مصيره في بطولة قارية مهمة.


* كان على اللجنة المنظمة تقدير ظرف المريخ ومساعدته على تجهيز فريقه لمباراة الاتحاد الليبي بتأجيل المباراة، لا معاكسته بهذه البرمجة المزعجة!


* لو تعرض أي لاعب من المريخ لإصابة في مباراة هلال كادوقلي فلن يجد الجهاز الطبي للفريق وقتاً لاحتواء الإصابة وتجهيز اللاعب للقاء التيحا الليبية، لا سيما وأن المريخ يعاني أصلاً من تفشي الإصابات بين لاعبيه.


ملف المنتخب


* تفرغ معظم إعلاميي الهلال للإساءة إلى جمهور المريخ بسبب الهتاف الذي صدر من فئة محدودة تجاه قائد المنتخب هيثم مصطفى.


* لا نريد الخوض في هذا الملف أكثر مما فعلنا تقديراً لظروف المنتخب وسعياً لمساعدة اللاعب نفسه على تجاوز المحطة المزعجة وتجهيز نفسه لخوض واحدة من أهم وأصعب مباريات صقور الجديان في التصفيات.


* لكننا مضطرون إلى تذكير من يشتمون جماهير المريخ بأن هيثم نفسه ساهم في تفشي حالة الاحتقان التي حدثت ضده بتصرفات يجب ألا تصدر ممن يتولى قيادة المنتخب الوطني.


* قائد المنتخب ينبغي أن يكون قدوة لكل لاعبي السودان.. وهيثم لم يكن قدوة للآخرين في الفترة السابقة.


* بل لم يكن قدوة حتى لزملائه لاعبي نادي الهلال!


* يذكر الجميع كيف اشتبك مع حكم مباراة فريقه الأخيرة أمام الأهلي في مدني ليضطر بدر الدين عبد القادر إلى إنذاره بالبطاقة الصفراء.


* وقبلها احتج على استبداله في مباراة للقمة وركل القارورة أمام مدربه ريكاردو!


* وقبل أيام أحجم عن مصافحة زميله قبل خروجه من الملعب مستبدلاً في مباراة الهلال وتامبونيز!


* وما حدث منه تجاه العجب وكليتشي معلوم للجميع!


* مطلوب من الجميع احترام قائد المنتخب وكل لاعبيه ومنسوبيه، وقبل ذلك مطلوب من قائد المنتخب نفسه أن يملأ مكانته ويتصرف بطريقة تليق بوضعه والشارة التي يرتديها على كتفه!


* المنتخب منتخب السودان وليس منتخب الهلال والمريخ!


آخر الحقائق


* إنشاء وحدة لتقنية المعلومات داخل نادي المريخ إضافة كبيرة للنادي.


* واهتمام مجلس الإدارة بالافتتاح وتشريف رئيس النادي للاحتفال أمر مفرح.


* مبروك لشباب منتدى محبي المريخ الإلكتروني هذا الإنجاز الكبير.. ومزيداً من الإضافات الكبيرة.


* والعقبى لمنتديي جماهير المريخ ومريخاب أون لاين.


* فريق المريخ يتصدر ممتاز السلة.


* وفي المقابل خسر فريق الهلال أمام السوري في دوري الأولى الخرطومي!


* فرق يا إبراهيم!


* شكك إبراهيم في صحة هدف كليتشي التعادلي في مرمى الهلال ولم يورد سبب احتجاجه عليه!


* لست بحاجة إلى إبرام هدنة مع الأخ إبراهيم عوض لأننا لسنا في حالة حرب.


* إساءات إعلاميي الهلال لجماهير المريخ ستفاقم الأزمة.


* التستر خلف شعارات الوطنية بغرض الإساءة لجماهير المريخ مرفوض!


* وطنية جمهور المريخ ليست موضع شك.


* ومبادراته لدعم المنتخبات الوطنية لا تحتاج إلى شهادة ممن يبغضون المريخ.


* ارتباط أعظم جمهور بوطنه لا يحدده من لا يرون في المريخ شيئاً جميلاً!


* الحديث عن وجود مخطط مريخي للهجوم على هيثم مصطفى كلام فارغ.


* من يستنكرون الإساءة لقائد المنتخب أساءوا للملايين من محبي المريخ بلا ذنبٍ جنوه.


* من قبل هتفت جماهير الهلال ضد هيثم طمبل فتحمل الإساءة دون أن ينبس ببنت شفة وجاء رده بياناً بالعمل داخل المستطيل الأخضر.


* أمس أصيب هيثم طمبل.. فهل استهدفت جماهير المريخ طمبل؟


* هل يعقل أن ترجم جماهير المريخ لاعبيها بالحجارة؟


* وبالأمس تم تحطيم جزء من مقاعد الردكاسل.. فهل يعقل أن يحطم مشجع مريخي مقاعد إستاد المريخ؟


* تلويح أحد إداريي الهلال بإحضار جماهير الهلال لحماية لاعبي النادي في المنتخب تصريح غير مسئول.


* مثل هذه التصريحات تزيد درجة التوتر ولا تخدم المنتخب بشيء.


* لا مجال لعصبية القبيلة عندما يتعلق الأمر بمنتخب يرفع علم الوطن.


* مطلوب من الجميع تهيئة الجو للمنتخب بالترفع عن الصغائر.


* وننتظر من الجماهير التزام الهدوء ومساندة المنتخب بكل قوة.


* مباراة مالي أهم مما عداها.


* لقاء من نار يحتاج الفوز فيه إلى مجهود خرافي من اللاعبين والجمهور على حد السواء.


* الخصم مدجج بالنجوم والفوز عليه لن يتحقق بدون سند قوي من الجمهور.


* اليد التي تمتد لأحد لاعبي المنتخب بسوء ينبغي ألا تعود إلى صاحبها سالمة.


* وعندما يرتدي اللاعب شعار المنتخب لا يعود ملكاً لناديه.


* آخر خبر: المنتخب أكبر من هيثم والعجب!