* أثار الخبر الذي أوردته (الصدى) حول تصنيف المريخ في المستوى الأول مع النجم الساحلي التونسي العديد من ردود الأفعال.. وانقسم الناس ما بين مصدق ومكذب.. وزعم كثيرون أن الهلال سينال حظوة من الكاف بتصنيفه في المستوى الأول مع النجم الساحلي.
* ما أوردناه اجتهاد مسنود بلائحة البطولة وآلية التصنيف التي استخدمت في العام الماضي.
* في العام الماضي أوفدت (الصدى) الزميل عبد الباقي شيخ إدريس إلى الكاميرون لمتابعة قرعة ربع نهائي دوري الأبطال ودور الترضية في الكونفدرالية.
* وقد طلبنا منه أن يسأل مسئولي الكاف عن الأسس المعتمدة لتصنيف الفرق في دور المجموعات، فسأل سكرتير الكاف مصطفى فهمي الذي حوله إلى الشخص المسئول عن إعداد التصنيف وفقاً للائحة.
* وحصل عبد الباقي على إجابات شافية عن أسئلته بالإضافة إلى مستندات توضح كيفية إجراء القرعة وطريقة التصنيف (منشورة طي هذا العدد).. حيث أوضحوا له أن التصنيف يتم وفقاً لعدد النقاط التي يحصل عليها كل فريق في البطولتين خلال السنوات الخمس الماضية مضروباً في ما يسمى (عامل السنوات).
* ونذكر أولاً أن الفائز بلقب دوري الأبطال يحصل على 5 نقاط.. وينال الوصيف أربعاً.. ومن يصل إلى نصف النهائي ينال 3 نقاط.. ويحصل ثالث المجموعة على نقطتين.. وينال الرابع نقطه واحدة.
* وفي الكونفدرالية ينال الفائز باللقب 4 نقاط, والوصيف ثلاثاً، وثاني المجموعة نقطتين, ثالث ورابع المجموعة نقطه واحدة.
* في العام الماضي تم تصنيف الأهلي وإنييمبا في المستوى الأول، حيث نال الأول 56 نقطة والثاني 29 نقطة.
* وجاءت تفاصيل نقاط الأهلي على النحو التالي: نقطة واحدة نالها بوصوله إلى ربع نهائي كأس الاتحاد الإفريقي عام 2003، تم ضربها في الرقم (واحد) لتصبح المحصلة (واحد).
* ولم ينل الأهلي شيئاً في موسم 2004 ونال خمس نقاط في 2005 عقب فوزه بلقب دوري الأبطال، فتم ضربها في الرقم 3 لتصبح المحصلة 15 نقطة.
* وكرر الأهلي فوزه بلقب دوري الأبطال في 2006 فنال خمس نقاط تم ضربها في الرقم 4 فأصبحت المحصلة عشرين نقطة، وحصل على المركز الثاني في دوري الأبطال عام 2007 فنال أربع نقاط تم ضربها في الرقم 5 فأصبحت 20 نقطة أيضاً.. ليرتفع مجموع نقاط الأهلي إلى 56 أهلته لأن يصنف أولاً.
* أما إنييمبا النيجيري فقد نال خمس نقاط في عام 2003 عقب فوزه بلقب دوري الأبطال تم ضربها في الرقم واحد فصارت المحصلة (خمس نقاط)!
* وكرر الفريق النيجيري فوزه بلقب دوري الأبطال في العام 2004 فنال خمس نقاط تم ضربها في الرقم 2 فأصبحت عشراً.
* وحصل إنييمبا على المركز الثالث في دور المجموعات لعام 2005 فنال نقطتين، تم ضربهما في الرقم 3 فأصبحت المحصلة ست نقاط.
* وكرر حصوله على المركز نفسه في دوري الأبطال عام 2006 فنال نقطتين تم ضربهما في الرقم 4 فأصبحت المحصلة ثماني نقاط، وبلغ مجموع نقاط إنييمبا بعد استخدام معامل السنوات 29 نقطة.
* وتم تصنيف أسيك الإيفواري في المستوى الثاني على الرغم من أنه نال نفس رصيد إنييمبا.. وذلك لأن الأخير حصل على اللقب مرتين.. وحل معه الهلال السوداني في المستوى الثاني برصيد 17 نقطة (ارتفعت إلى 18 حالياً بعد أن تأهل الهلال إلى دور المجموعات العام الماضي وحصل على المركز الأخير فاستحق النقطة)!
* وتم تصنيف مازيمبي في المستوى الثالث برصيد عشر نقاط (ارتفعت إلى 18 نقطة حالياً)، وحل معه الزمالك في المستوى نفسه برصيد 9 نقاط، وقبع القطن الكاميروني وديناموز الزيمبابوي في المستوى الرابع، حيث كان رصيد القطن سبع نقاط.
* بهذه الطريقة صنف الكاف فرق دور المجموعات في الموسم الماضي، وما لم يغير الاتحاد الإفريقي طريقة التصنيف هذا العام سيتم وضع النجم الساحلي التونسي والمريخ السوداني على قمتي المجموعتين.. حيث يملك الأول 59 نقطة والثاني 22 نقطة.
* وسيحل الهلال السوداني ومازيمبي الكونغولي في المستوى الثاني برصيد 18 نقطة لكل فريق.
* وهناك أربعة فرق لا رصيد لها وهي زيسكو الزامبي، مونوموتابا الزيمبابوي، هارتلاند وكانو بيلارز النيجيريان.. وسيتم غالباً تصنيفها جميعاً في المستوى الثالث وتوزيعها على المجموعتين بالقرعة.
* إذا التزم الكاف بالآلية التي اعتمد عليها وطبقها في تصنيف فرق دور المجموعات في الموسم الماضي فسيتم تصنيف المريخ أولاً مع النجم الساحلي، وسيجلس الهلال في المستوى الثاني مع مازيمبي.
* ليس لدى الكاف ما يدفعه إلى تعديل طريقة التصنيف، ما لم يتم التلاعب فيه بطريقة القرعة الشهيرة.
* للمريخ حق ثابت في قيادة إحدى المجموعتين تدعمه اللائحة وسابقة الموسم الماضي، وللهلال حق التصنيف في المستوى الثاني.
* ولا جدال على أحقية النجم الساحلي في قيادة إحدى المجموعتين لأنه صاحب أعلى رصيد من النقاط من بين الفرق الثمانية المشاركة في دور المجموعات.
آخر الحقائق
* لو كان التاريخ وحده يشفع في التصنيف الإفريقي لشفع للزمالك المصري الذي تم تصنيفه في المستوى الثالث العام الماضي وهو الذي حصل على لقب دوري الأبطال خمس مرات!
* في العام المذكور تم تصنيف الهلال في المستوى الثاني والزمالك في المستوى الثالث، فهل هناك مقارنة بين تاريخ الهلال وتاريخ الزمالك في بطولات الكاف؟
* اللجنة المنظمة لبطولتي الكاف ستجتمع اليوم.. وأي حديث ينسب إليها قبل الاجتماع شتلة محسنة!
* هذا عن التصنيف الإفريقي.. أما التصنيف الدولي فتفوق المريخ فيه لا يقبل الجدل!
* المريخ في المرتبة 79 عالمياً.. والهلال في المركز 147!
* المريخ الثاني عربياً وإفريقياً.. والهلال السابع إفريقياً والتاسع عربياً!
* فرق.. بل كسح يا إبراهيم!
* تأهل الزعيم خدمة يمين وعرق جبين!
* لا دفرة من حكام، ولا مساعدات إنسانية!
* نيرون لو أدركت عهد الزيمبابوي لعرفت كيف تنفذ الأحكام!
* على الأخ كمال دحية حصر الخسائر التي حاقت بالمفخرة ورفعها للاتحاد العام.
* زرديات وعلب بوهية في ملعب لكرة القدم، عجيب وغريب!
* حكم زيمبابوي المعتزل كينياس مارنجي فعل العجب!
* وهو من سلالة الموزمبيقي جواتيزو بطل قضية 2 و12 الشهيرة!
* تابعنا إعادة ركلة الجزاء فلاحظنا أن المتداخل هو مدثر كاريكا ولم يكن هناك أي لاعب من الخصم!
* ربما كان الحكم مصاباً بعمى الألوان.. فأبصر الأزرق أحمر!
* (حكم) الغرام بتذللي.. (حكم) الغرام بتدللك!
* الاشتياق والاحتراق والوجد لي.. الابتسام و(الانسجام) والحسن لك!
* تصنيف المريخ في المستوى الأول طبيعي لأنه الأعلى نقاطاً بعد النجم الساحلي.
* مساعد الحكم الأول استحق سخط الأهلة خارج الإستاد وداخله، لكن الثاني لم يقصر!
* شيخ العرب عبد الله محمد عبد الله يستحق لفتة انتباه من أهل المريخ.
* من ساهم في تسجيل العجب يجب أن يجد التقييم من مجلس المريخ وأقطابه.
* المريخاب صفوة وأصحاب حضارة.. رسالتهم تعليم الآخرين أسس المدنية وإشاعة الخير ونشر الحب والجمال، لذا لن يردوا على مخربي المفخرة بالمثل.
* فرق بين رسالة: (ابن وعمّر).. وشعار: (كسّر ودمّر)!
* ناس تزرع.. وناس تقلع!
* الهدف الأول.. أتى في الدقيقة 52 من الشوط الأول!
* البركة في مارنجي.. البرنجي!
* خبر الغد: الذمة بانت.. والحق ظهر!
* أنا شفت ناس ظالمين كتير.. بس إنت أظلم من ظلم!
* بعد أن تأهلوا نتمنى إطلاق سراح الشريط الحبيس!
* ألا ليت (الشريط) يعود يوماً.. فيخبرنا بما أخفى.. الهلال!