باسم حركة/ جيش تحرير السودان أنعى الناظر/ عجيل جودة الله عبد الحميد الذي إنتقل اليوم إلي جوار ربه راضيا مرضيا بعد حياة حافلة بالبذل والعطاء .

كان الفقيد عليه الرحمة رسولا للسلام والوئام بين المجتمعات وعلما من أعلام الإدارة الأهلية بديار المسيرية وعموم كردفان ، له علاقات ممتدة مع أهله في جنوب السودان من عشائر الدينكا والنوير ويعتبر حلقة الوصل بين شمال السودان وجنوبه ، وكان إداريا فذا وقاضيا عادلا ومرجعا من مراجع التأريخ والعرف الأهلي ، كسب حب الناس علي إختلاف مشاربهم ، كان فارسا لا يشق له غبار وكريما معطاءا بابه مفتوح للقريب والغريب ، وبفقده فقدت الإدارة الأهلية بالسودان أحد أعمدتها الرئيسة.
التعازي لأسرة الراحل الصغيرة والكبيرة ولأهلنا الفلايتة وأولاد سرور وعموم بطون المسيرية وعشيرته من الدينكا والنوير وكل معارفه داخل وخارج السودان.

تقبله الله قبولا حسنا وأسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وألهمنا وذويه الصبر والسلوان وحسن العزاء.

إنا لله وإنا إليه راجعون


عبد الواحد محمد أحمد النور
رئيس حركة/ جيش تحرير السودان
12 سبتمبر 2017م