كلما سمعت كلمة ثقافة تحسست مسدسي

منع جهاز الأمن إقامة فعالية (جدلية المثقف السوداني والسلطة) بنادي القضارف ظهر أمس السبت فتم تحويلها إلى قاعة عدن بديم النور وكشفت الفعالية عمليا عن العلاقة بين المثقف والسلطة ، وبينت أن مقولة غوبلز وزير الدعاية النازي لا تزال سارية المفعول إذ قال (كلما سمعت كلمة ثقافة تحسست مسدسي)
تحدث في الفعالية التي نظمها منتدى شروق الثقافي بالقضارف الأستاذ علي عبد اللطيف البدوي . جدير بالذكر أن المتحدث ينتمي للحزب الحاكم ونائب برلماني بالمجلس الوطني .

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.