تابعنا بحزن بالغ الأحداث المؤسفة التى شهدتها مدينة كادقلي و راح ضحيتها عدد من المواطنين الابرياء.

إذ يناشد تجمع قوى تحرير السودان االأطراف فى جنوب كردفان الاحتكام الى صوت العقل وضبط النفس و العودة الى التقاليد الإجتماعية و القانونية المعهودة في المجتمع خاصة وان الذي يجمع بين مكونات جنوب كردفان اكثر من ما يفرق.
حيث اجرى التجمع اتصالات مع بعض الأعيان من الطرفين و ناشد من خلاله الأطراف إلى الوقف الفوري لكل أشكال العنف و التوجه نحو بناء السلام بين مكونات المنطقة.
إذ يترحم التجمع على ارواح الشهداء من الطرفين
و يشيد تجمع قوى تحرير السودان بدور الحكومة الانتقالية و جميع أجهزة الدولة في معالجة الصراعات القبلية التى تشهدها البلاد مؤخرا ونثني على دورهم الكبير فى حقن دماء اهل السودان.

نور الدين زكريا شمو
أمين الإعلام و الناطق الرسمي
13.05.2020