الحرية، العدل، السلام، الديمقراطية.

تدين و تستنكر حركة /جيش تحرير السودان المتحدة بشدة الانتهاكات النكراء التي ارتكبتها مليشيات المجلس السيادي و مجلس الوزراء و قوى الحرية و التغيير ضد المواطنين العزل في قرية أبو دوس بمحلية قريضة يوم الخميس 23/07/2020 عند عودة
المواطنين من معسكرات النزوح الي قريتهم من اجل الموسم الزراعي.

و في مجزرة قرية أبو دوس سقطوا عدد من الشهداء و الجرحى.

فالشهداء هم:

1- عبد الرازق ياسين إبراهيم.
2- عبدو أحمد إسحاق.
3- أحمد عبدو أحمد إسحاق.
4- آدم عبد الله ود فور.
5- عثمان عبد الرحمن.
6- سراج آدم النور بريمة.
7- عبد الرحيم ياسين إبراهيم.

و الجرحى:

1- دهباية آدم عبد الرحيم.
2- إسحاق السنوسي علي.
3- إبراهيم حسن مقدم.
4- عبد الرازق آدم حامد.
5- محمد عبد الكريم آدم.
6- عبد العظيم مهدي آدم.
7- الصادق داؤد آدم.
8- عبد الرحمن ياسين إبراهيم.
9- على محمد عثمان.
10-عمران جعفر آدم.
11-أحمد إبراهيم إسماعيل.
12- حسن محمد آدم.
13-حافظ إبراهيم محمد إسماعيل.
14-محمد إبراهيم عبد الله عبد السيد.
15- أحمد محمد شرف الدين.
16-آدم عثمان آدم النور.
17-أبكر يحي أحمد.
18-آدم أبكر يحي.
19-حسن عبد الواحد صابون.

فهذه الإعتداءات المتكررة من قبل المليشيات الحكومة عمل ممنهج و منظم ضد المواطنين العزل.

على الحكومة الانتقالية المسؤولية الكاملة لحماية المواطنين العزل و القبض علي الجناة وتقديمهم للمحاكمة.

كما تكرر حركة/جيش تحرير السودان المتحدة دعوتها لكل الاطراف المشاركين في العملية التفاوضية مع المجلس العسكري و حكومة قحت القيام بمسؤولياتهم الأخلاقية تجاه ضحايا جرائم الحرب و جرائم ضد الانسانية و جرائم التطهير العرقي.

اللهم يرحم و يغفر الشهداء و يسكنهم فسيح جناته
عاجل الشفاء للجرحى و المصابين.

وأنها لثورة حتى النصر

احمد ويلنكوي
الامين الاعلامي و الناطق الرسمي
حركة جيش تحرير السودان المتحدة
لندن 24/07/2020


--
United Sudan Liberation Movement/Army

//////////////////////