الحركة الشعبية لتحرير السودان
ولاية جنوب كردفان
بيان حول الاوضاع بجنوب كردفان
5\6\2011 م
جماهير شعبنا
لقد تابعتم التصريحات والخطابات التى تدعو  الىى نقض اتفاقية السلام والتهديد بالحرب على ابناء  جنوب كردفان والنيل الازرق  من اعلى قمم السلطة فى البلادوقد ادت هذه التصريحات الى تازم الوضع فى كل الاتجاهات .
واليوم حدث صراع داخل القوات النظامية من الشرطة وحينها كانت هناك جرارات تحمل عدد كبير من الدبابات  وانزلتها على ساحة مسجد كادقلى داخل سوق كادقلى مما ادى الى رعب المواطنين.
جماهير شعبنا
نريد ان نؤكد ان الحركة الشعبية والجيش الشعبى ليس ضلعا فى هذه الاحداث والصراعات وانما هى صراعات داخل الشرطة وعلى الاجهزة النظامية ان لا تعلق صراعاتها فى الجيش الشعبى.
كما نؤكد ان الحركة الشعبية لا تدير الشرطة الان لان الشرطة التابعة للجيش الشعبى هى الان جزء من شرطة ولاية جنوب كردفان بعد دمج القوات.
على جميع المواطنين الحيطة والحزر وعدم الالتفات الى الشائعات.
ندعوا كافة الاطراف الى ضبط النفس حفاظا على الاستقرار وارواح المواطنين
الاعلام..كادقلى..5\6\2011 م