بسم الله الحمن الرحيم
حركة العدل والمساواة السودانية

www.sudanjem.com
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

بيان بخصوص إحباط محاولة إغتيال قيادة الحركة
كثيراً هي المحاولات التي قامت بها حكومة الخرطوم للنيل من قيادة حركة العدل والمساواة السودانية، وكانت كل محاولاتها ظناً منها أنها سوف تضع بذلك حداً للأزمة السودانية علماً ان قضية الهامش  السوداني اصبحت ملك للجميع ولا يمكن التمكن منها إلا عن طريق مخاطبة جذورها ومسبباتها عن طريق الحوار وتقديم التنازلات التي من شأنها أن تدفع الاطراف على التوصل إلى سلام عادل وشامل يضع حداً لهذه القضية.
دأبت حكومة المؤتمر الوطني على إنتهاج مسلك الاغتيالات بدلاً من الحوار والمفاوضات، وفي هذا الخصوص تمكنت حركة العدل والمساواة من إحباط محاولة إغتيال قيادة الحركة، وتمكنت الحركة من معرفة مصدر المحاولة وتم التصدي لها ومعرفة الاماكن التي دخلت عن طريقها الوسائل التي كانت ستستخدم في المحاولة، وعرفت الجهات الحكومية التي دفعت مبلغ 25 مليار جنية سوداني لمظمة بإسم (بي جر، ( با ))، ومازالت عملية التحري جارية لمعرفة المزيد من الحقائق.
الحركة إذ تتصدى لمثل هذا السلوك الشنيع تحذر المؤتمر الوطني من مغبة الدخول في مثل هذه المغامرات غير معروفة العواقب والتي سوف تجر البلاد إلى طريق غير متبع من قبل، وتؤكد ان مثل هذه المحاولات الفاشلة لا تزيدها إلا ثباتاً ومضياً في طريق الحقوق التي لابد منها، كما تطمئن الحركة كل جماهير الشعب أن اجهزة الحركة المعنية بمتابعة مثل هذا السلوك سوف تكون أكثر إهتماماً ورصداً لكل محاولات الحكومة التي تستهدف بها قيادة الحركة.

وإنها لثورة حتى النصر
جبريل أدم بلال
أمين الإعلام الناطق الرسمي
06/06/2011