أصدر نادي الشرطة القضارف بياناً ساخناً في وقتٍ متأخر من مساء الاثنين طالب فيه السلطات الرسمي بالتدخل الفوري وابعاد مجموعتي النهضة والاصلاح، التي يقودها المهندس عبد القادر همد ومجموعة التطوير التي يقودها الدكتور معتصم جعفر حيث يرى مجلس ادارة الشرطة أن المجموعتين كانتا السبب المباشر في تجميد النشاط الكروي بالبلاد من قبل الفيفا وجاء في بيان نادي الشرطة:


بسم الله الرحمن الرحيم
(اِنّا عَرَضْنَا الأَمَانَةِ عَلَي السَّمَاوَاتِ وَالْاَرْضِ وَالْجِبَالِ فَاْبَيْنَ أْن يَحْمِلنَهَا وَأشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الإنْسَانُ إنَّه ُكَانَ ظَلُومّا جَهُولا)… .
صدق الله العظيم….
بيان من نادي الشرطة القضارف…
الي جماهير الرياضة بصفة عامة وجماهير نادي الشرطة بصفة خاصة….
ظل الوسط الرياضي يترقب ولفترة طويلة ما يدور من صراع بعيدا عن مصلحة الوطن حول انتخابات مجلس ادارة الاتحاد السوداني لكرة القدم بين مجموعتي الفريق عبد الرحمن سر الختم و د معتصم جعفر حتي وصل ذروته بالقرار الصادم من الفيفا بتجميد النشاط الكروي بالسودان مما تسبب في ضرر بالغ للفرق المشاركة في البطولات الافريقية وخاصة فريق هلال الابيض الذي ضمن الصعود لدور الثمانية في البطولة الكونفدرالية كاول انجاز يحسب له ولمجلس ادارته وفريق المريخ العاصمي الذي كان قاب قوسين او ادني من التاهل لدور الثمانية من دوري ابطال افريقيا…
ونعلن تضامنا التام مع هذين النادين في قضيتهم العادلة
… لقد ظللنا نتابع ما يحدث ونحن نبذل الغالي والنفيس ولمدة طويلة اعدادا لفريقنا حتي يواصل مسيرته التي بدأها في الدورة الاولي محققا نتائجا اثلجت صدور جمهورنا العظيم والامل يحدونا بتمثيل السودان في العام القادم..
… لكننا وجدنا ساقية الخلاف تدور والزمن يمضي وكذلك اندية الدوري الممتاز تتكبد الخسائر يوما تلو الآخر بسبب توقف النشاط…
… .ولذلك نري ذهاب المجموعتين سبب هذه الأزمة غير مأسوف عليهم واختيار اتحاد جديد وابعاد كل الذين تسببوا في هذه الكارثة التي اضعفت الاندية واضرت بسمعة السودان……

صلاح احمد قرشي
الامين العام
بامر مجلس الادارة

كوورة سودانية