أنهى عملاقا الدوري السوداني "الهلال والمريخ"، مبارياتهما في الدورة الأولى للدوري الممتاز في نسخته رقم 22 بالتعادل الإيجابي بهدف لكل، ورفضا بالنتيجة فك الارتباط وتقاسما صدارة القسم الأول من المسابقة ورفع كلاهما رصيده إلى 37 نقطة من 17 مباراة.
تقدم المريخ بهدف السبق في بداية شوط اللعب الثاني من ضربة ثابتة للاعبه أحمد آدم، الذي سدد مباشرة في مرمى حارس الهلال جمعة جينارو.

الهلال سرعان ما عاد عن طريق لاعبه بشة بتسديدة رأسية في مرمى جمال سالم حارس المريخ، أعلن بها هدف التعادل الذي انتهى عليه اللقاء.

يُشار إلى مباراة المريخ والهلال قد حملت الرقم (42)، وحقق الفريق الأزرق الفوز (19) مرة، بينما فاز الفريق الأحمر (7) مرات، و(15) مباراة انتهت بالتعادل.

أكبر انتصار ناله الهلال كان الفوز بنتيجة 4\1 في موسم 1996 وبنتيجة 3\صفر في موسم 2005 , أما المريخ فإن أكبر انتصار حققه كان الفوز بنتيجة 2\صفر, وتعتبر قمتا 2007 وعام 2010 اللتان انتهتا بنتيجة 3\2 تعتبران من أكثر المباريات التي شهدت تسجيلاً للأهداف في مباراة واحدة.

أول لقاء جمع عملاقي الكرة السودانية على بطولة الدوري الممتاز بشكلها الحديث جاء في الدورة الأولى لأول بطولة للمنافسة وبالتحديد في الخامس من أبريل عام 1996 م وفي تلك المباراة اكتسح الهلال المريخ بأربعة أهداف مقابل هدف.

أما آخر لقاء قمة بين الفريقين كان في الموسم الماضي فى الدورة الأولى فقد انتهت بفوز الهلال بنتيجة 2-1 وتعتبر تلك المباراة الأخيرة على الملعب باعتبار أن المباراة الأخيرة لم تلعب لعدم حضور المريخ إلى أرض الملعب واعتبار الهلال منتصراً .

شبكة الشروق