تنظم مجموعة أصدقاء أبوعركي البخيت بالسعودية، يوم الأحد ( ثالث أيام عيد الأضحى ) بالعاصمة الرياض حفلا غنائيا كبيرا يحييه الفنان المبدع أبوعركي البخيت، وذلك باستراحة القصر جنوب الفحص الدوري.
ويأتي هذا الحفل بمناسبة ذكرى ثورة أكتوبر المجيدة، حيث سيفرد الفنان أبوعركي مساحة كبيرة من الحفل للأغاني الوطنية والتي من أبرزها ( المسئولية، وعزه في هواك وغيرها ) وذلك إحياء لذكرى هذه المناسبة العطرة. فيما سيخصص الجزء الأخير من الحفل للأغاني العاطفية التي اشتهر بها المبدع أبوعركي مثل بخاف وواحشني وجسمي انتحل ويا قلب ولو كنت ناكر الهوى وغيرها من الأغاني الجملية لهذا الفنان القامة.
ومن المتوقع أن يشهد هذا الحفل جمهور غفير من محبي الفنان أبوعركي الذي قدم عدد من الحفلات المتميزة للجالية السودانية بعدد من المدن السعودية بمصاحبة الفرقة الموسيقية التي قدمت أداءا رائعا ومتميزا،  حيث عانق ابو عركي جمهوره الكبير في لوحة تعبر عن الدور الكبير الذي يلعبه الفن في إثراء الوجدان وإشاعة البهجة والفرح بين الناس.
ويعد الفنان ابوعركى البخيت أحد أكبر العلامات المضيئة في مشوار الغناء والموسيقى في السودان، حيث ولد وترعرع بقلعة الفن والرياضة بمدينة ود مدنى فتشرب منها حلاوة النغم ونهل من نبع الطرب الأصيل ليبدأ خطواته الأولى على أرض صلبة متسلحاً وواثقاً من نفسه في دروب الفن الوعرة وهو بعد لم يزل يافعاً، إذ أطل في الرابعة عشرة من عمره لأول مرة عبر الأجهزة الإعلامية حينما استضافه الإذاعي الكبير عمر عثمان في برنامج (مع الأقاليم) في العام 1962 عندما شارك في مهرجان الأقاليم ممثلاً للإقليم الأوسط، وعندما بدأ نوره في البزوغ في العام 1964 قدمه الإعلامي الكبير الراحل محمد خوجلى صالحين في حلقة من برنامج (مع فنان) بمشاركة الفنان محمد الأمين، مما لفت أثناءها أنظار وأسماع المستمعين بصوته المتميز وأدائه المتفرد. ومن أوائل الأعمال الفنية التي تغنى بها أبوعركى ( يا دنيا ليه) و(حلمك أرحم) وبعدها تعاون مع الشاعر الصحافي فضل الله محمد الذي قدم له (وعد) من ألحان المطرب محمد الأمين، ليقدم بعدها مجموعة من الأغنيات الرائعة أبرزها ( بحلفلك بعمرى) وغيرها الكثير من الأغاني الرائعة.