عباس خضر

فكل الهيكل تآكل بُلع جنوباً وخُمش جوانباً وحوافا ونُهش داخلياً وباتنياً(ليس بالتاء) وسُحق بشرياً آدمياً،فمن فعلها!!!؟

ولانها كالشمس بازغة كبيرة وواسعة مشعة في وضح النهارومن فعلوها لايحتاجون لمدقق بحوث اجتماعية اومحاسب اوشئون مالية.

ثِق ، مذاهبهم تذهب بهم ،مذاهب شتى، وذهابكم إلى الخالق. فهُم قد ذهبوا الى مدى ابعد من المسموح به حكما وحاكمية داخليا وخارجيا ودينيا واخلاقيا وادبيا وماديا وعاثوا فسادا بدون اي مذهب وصاتو ولخبتو المذاهب، انه مذهب الاخوان مذهب الترابي والكيزان.

هل فعلاً! الكيزان كانوا يريدون قتل بكري حسن صالح!؟ سؤال برة وداخل الشبكة. وهل فعلاً قالوا ناوي يشيلهم من الحكم برمته ويتخلص من حاجة إسمها كوز!؟ وسوف يستعدل كل الخدمة العامة(مدنية وعسكرية، وخاصة المدنية الملوثة بالكيزان المواسير)!؟