محمد بدوي

السيطرة على مفاصل الفضاء العام أحد الأهداف التي سعي اليها الاسلاميين السودانيين خلال فترة (1989-2019 ) من اجل تعزيز تواجدهم بالسلطة ، فتم استهداف القطاع الرياضي في فترة مبكرة بعد انقلاب 1989 و ذلك لتعدد اشكاله واتساع جمهوره ،فبدأ الامر بمحاولة احتواء قادة العمل الرياضي الا ان الامر كان مصيره الفشل .

المراقب للمشهد السوداني و مسار التطورات بداً من 19 ديسمبر 2018 المرتبطة بالحراك ، الثورة و الجهود المرتبطة بها لإحداث التغيير السياسي ، يقف على أن الفاعلين الأساسيين في المشهد هم الشارع السوداني و اعلان قوي الحرية والتغيير كنتاج لتحالف قوى مدنية ، وسياسية ، وسياسية مسلحة حيث يمكن تصنيف هذه القوى من حيث الهدف بأنها