لست طبيباً ولكن أكتب عن تجربة أو تجارب شخصية عن فوائد الصمغ العربي الطبية أو الصحية. سالت أحرف كثيرة عن فوائد الصمغ العربي واستخداماته الصناعية. قامت الدكتورة الشهيدة سلمى سليمان بعمل أبحاث كثيرة عن فائدة الصمغ العربي في علاج أمراض الكلى ولكن قدرة رب العالمين أخذتها إلى جنات الخلد.

لم نعلم إن كانت أبحاثها قد تواصلت أم توقفت؟ كعادة كل شئ في السودان لا توجد ميزانية مخصصة للأبحاث حتى ولو كانت نتائج ذلك البحث ستأتي للسودان بخير وفير. فنحن كدولة لا ننظر أكثر من أرنبة أنفنا أي مصالحنا الشخصية الضيقة. وما يجلب الخير الكثير ولو بعد حين فلا يوجد من يهتم به أو يتفاعل معه.

لو تضافرت جهود الشركات المصدِّرة للصمغ العربي وعدد ما أعرف 15 شركة وكوّنت صندوقاً لأبحاث الصمغ العربي وتبرعت كل شركة بخمسة أطنان من الصمغ العربي لصالح ذلك الصندوق لتكونت بذرة معقولة لعائد مادي يساعد الباحثين ومراكز الأبحاث في السودان على التقدم في البحث العلمي والحصول على فوائد كثيرة عن الصمغ العربي واستخداماته  وفوائده التي لم يتم سبر أغوارها بعد.

كما أوضحت لست طبيباً ولا حتى باشتمرجي ولكن أحكي عن تجربتي الشخصية لاستخدام الصمغ العربي. إرتفعت نسبة الكوليسترول في دمي بقدر كبير. بعد مقابلة الطبيب كتب لي دواء لخفض نسبة الكوليسترول في الدم. عندما قرأت المعلومات المصاحبة للدواء وجدت أنه يتسبب في أعراض جانبية في كل من الكلي والكبد والمخ..! رجعت للطبيب واستفسرته عما قرأت. ردّ عليّ بأنه سيكتب لي علاجاً لما قد يحدث. وجدت كلامه عائم ولا فائدة منه. سألته عن مسببات أو أسباب إرتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.

أفادني الطبيب أن هنالك كثير من الأطعمة تتسبب في إرتفاع نسبة الكولسترول في الدم. وكمثال ذكر لي البيض والمايونيز والدكوة – فول الحاجات المسحون-. عرفت سبب إرتفاع كولسترول دمي. فأنا أحب فول الحاجات المسحون لدرجة أنني آكله يومياً. لا أحب البيض ولا المايونيز. قررت إيقاف تناول الدكوة نهائياً. ومن ملاحظتي على أهلي منتجي الصمغ العربي أنهم لا يعرفون شئ يسمى الكوليسترول. فالصمغ يعتبر غذاء مادي وبدني لهم في كثير من الأحوال. وتجربتهم الشخصية تحكي عن فوائد الصمغ الذي يتناولونه باستمرار أثناء عملية الحصاد التي تستمر لمدة 3-4 أشهر سنوياً حسب الإنتاج.

قرأت بحثاً في النت عن فوائد مشروب القنقليس الطبية. الطريف أن كاتب المقال ذكر في نهاية مقاله: ( وبكل أسف فإن غالبية شجر التبلدي المنتج للقنقليس موجودة بالسودان) لا أعرف لماذا تأسّف كاتب البحث! قررت من يومها أن أشرب عصير الصمغ العربي مخلوطاً بعصير القنقليس. بدأت في العملية بنسبة ثلثين من عصير الصمغ العربي وثلث من عصير القنقليس. وبعد 6 أشهر من تناول المشروب عاودت الطبيب المداويا. أجريت فحص الدم ووجدت أن نسبة الكوليسترول إنخفضت من 5.9 إلى 3.5. إستغرب الطبيب البريطاني هذه الدرجة من الإنخفاض وسألني إن كانت من تأثير العقار الذي كتبه لي؟ قلت له أنني لم أستخدم عقاره ولجأت لوصفة طبية عشبية من السودان وهذه هي النتيجة.

ومن تجربتي  وتجارب الكثيرين من مستخدمي الصمغ العربي فإنه يساعد في تنظيف وتسليك المجاري البولية وإذابة الترسبات التي تتكون في المجاري البولية التي تكون هي السبب الرئيس للحصاوي في الكلى والمجاري البولية عموماً. كما يساعد بصورة فاعلة في تخفيض وتقليل مشاكل عسر الهضم وما يتبعها من مشاكل داخل الجهاز الهضمي. وفائدة أخيرة فهو فياجرا طبيعية لا آثار جانبية لها والتجربة خير برهان. (العوج راي والعديل راي).

كباشي النور الصافي
من فضلك زر قناتي في اليوتيوب وإشترك معنا فيها:
http://www.youtube.com/user/KabbashiSudan
//////