لكى لا تتخمر الأشياء وتتكون الغازات ، فمن الواجب أن نقول ونعمل كل شيىء بالمكشوف.

 

 

اخي شوقي تحية وسؤال عن الأسرة والأهل ان شاء لله طيبين

 

في محن رقم 31  قلت " السودانيين يريسو ويتيسو . قبل ساعات اتاني ابني عثمان بالتلفون ، وكان المتكلم من انجلترا. احد الاساتذة وكان يريد معلومات بخصوص كتاب يقوم بكتابته .  والاستاذ يتصل بي كثيرا بخصوص معلومات. ولا اذكر ابدا انه اتصل بي  بسبب التحية او المجاملة. وبعد ان زودته بالمعلومات التي طلبها واضفت عليها معلومات اخرى ، قال لي ان الاستاذة الكاتبة ليلى ابوالعلا قد ذكرت في جريدة الشرق الاوسط بانها قد تبرعت بمبلغ لمجلة نفاج . والتي صدرت عدة مرات من لندن . وبسؤال الاستاذ محجوب شريف عرف الاستاذ الاديب ان الاستاذ محجوب شريف ليس له علم بالمبلغ . وطلب مني انا الموجود في السويد ان اتصل بالاساتذة الموجودين في لندن واستفسر عن المبلغ .

 

وعندما سألته لماذا لا يتصل هو بالاساتذة المتواجدين معه  في نفس البلد ، كان رده انه لا يريد ان يحرج او يغضب الاساتذة. فسألته ..وطيب ليه اتصل بيهم انا؟. انا الموضوع ده ما دخلت فيهو من الاول ولا عندي بيه صله. يعني انا اشيل وش القباحة؟. كان رده ما انت ممكن يقبلوها منك..ثم انقطع الاتصال . وانا لا ازال ... متمحن." ما في حرج في شأن عام ليعلم الأستاذ صاحب الأستفسار .. قد لا يكون لشاعرنا المبدع محجوب شريف أبو نفاج ثقافي من الوطن اليع علم بالنواحي المالية فهو انسان يضرب به المثل في الزهد والأعتداد بمثله العليا .

ولكن هذه قائمة حسابات أعدها ابننا أسامة محمود صالح عثمان صالح وهي دليل ناصع على ما جمعته نفاج - وفيه تبرع من جهة ثقافية ألمانية عن طريق الكاتبة ليلى أبوالعلا مشكورة - بجانب ما صرف من مال على المجلة التي قامت على أكتاف فئة صغيرة من المتطوعين في صمت وتجرد من أجل المعرفة عموما وللصغار بصفة خاصة

القائمة بوضوح في لغة الأرقام لمن أراد اثارة بعض الغبار .

Salamat Ahmed,

 Please feel free to publish the ‘accounts’ of Nafaj. Below are the records I have. The total I received from sales, donations and subscriptions was £2,596.40 plus $3.00. The total I spent on publishing and printing was £4,842. Therefore the net loss ( financially ) of the 3 year Nafaj exercise was £2,245.60! This does not include the time and effort of all concerned, especially Motaz Badawi, of Alsharq Alawsat then , the main drive behind the production of teh tabloid and then the magazine.

 There was a transfer on 19th July 2002 from the Frankfurt Literature Society of £306.40 which they donated to a charity of Leila Abuela’s choosing. She chose Nafaj and asked them to send the money to me; which they did.

23/05/02 - Received Nadir Elgadi chq £150.00  to OMS

23/05/02 - Received from Batoul Elrayah cash £50.00 - to OMS

23/05/02 - OMS chq £500 to Ahmed Bedri for printing costs

29/06/02 - Received from Ahmed Bedri £500 cash

02/07/02 - Paid Quickmarsh Printers £400 cash

19/07/02 - Received from Frankfurt Literature Society €500= £306.40 TT

18/09/02 - Received from Ahmed Bedri for sales £120 cash

20/04/03 - Net from Raffle - £500 (Ahmed Bedri Chq 350 + OMS 150)

15/05/03 - Paid £650 OMS chq to Postal Publicity Press for £1,317 quote

17/05/03 - Paid £667 balance by OMS chq to PPP

04/06/03 - Received fm Mr E El-Jack 30-00-45 Citibank 80122918 £100

15/06/03 - Received from Ali Elashi - Subscription £100

06/07/03 - Sold to Nadir Elgadi 25 copies for £25

06/07/03 - Chq 002513 fm Mr A N Rahman Royal Bank Of Scotland 16-20-31 a/c 1171 0773 for £25 plus £40 cash and $3

18/07/03 - Paid Postal Publicity Press £450 for 1,000 leaflets for Kabli party

21/07/03 - Received cash £280 re Naffaj sales from Ahmed Bedri

25/08/04 - Paid M&B Graphics, Harrow Road £950 MBNA-V chq re printing

11/09/04 - Received cash contribution from Mahmoud Saleem £150

21/09/04 - Received £100 chq from Nadir Elgadi

28/10/04 - Received £300 from Sudanese School sale of 200 copies

09/04/05 - Paid Press Stop £1,225 for Nafaj 6 - 1,000 copies

 Kind regards,

 Osama M Salih

56 Townholm Crescent

London W7 2NA

Tel: +44 (0)20 3255 0159 - Fax: +44 (0)20 3255 0168 - Mobile: +44 (0)7990 832 767

الأستاذ الذى اتصل بى شخص نبيل ونقى . ولكن يبدو أن هنالك من أثّر عليه . وكما ذكرت فى محن سودانية العمل الجماهيرى من قبل ، فان البعض يحب دائما أن يثير المشاكل ولا يترك الآخرين ليعملوا . المبلغ الذى أثار الغبار هو 300  ( ثلاثمائة) جنيه استرلينى  ، قد يعنى للكثيرين زيارة مطعم معقول .

الأستاذ أحمد بدرى مسكنون بالعمل الجماهيرى والخدمة . فى الستينات كان رئيسا لنادى العباسية الثقافى والذى كان فى وقته أكبر نادى ثقافى فى أمدرمان وربما كل السودان . مارس العمل الجماهيرى فى نيجريا وكان مؤثرا فى الجالية بنيجريا . وهو الآن خلف المدرسة السودانية وأغلب النشاطات الاجتماعية واجتماعات الأحد فى لندن ، وله جهد ملموس فى تأسيس مكتبة البشير الريح مع قريبه وصهره عبدالرحمن البشير الريح رحمة الله عليه ، وساعد ويساعد فى مركز عبدالكريم ميرغنى .

الأستاذ محمود محمد صالح من أسرة عثمان صالح التى لا تحتاج الى تعريف ،  هو رجل أعمال معروف فى بريطانيا .  فوالده صالح عثمان صالح رحمة الله عليه قد نقل أعمال أسرة عثمان صالح  ، وهى من الرأسمالية الوطنية الشريفة ، وتغول عليهم النميرى وصادر أموالهم  بدون أى وجه حق سوى الحقد لأنه كان جارهم فى الحى . الأخ محمود هو الذى أنشأ مركز عبدالكريم ميرغنى ويرعاه ويقوم بنشاطات اجتماعية وثقافية وأعمال خيرية . وهو شخص بعيد من الجعجعة ، ولا يتحدث كثيرا .

هؤلاء الأساتذة اقتطعوا من وقتهم وجهدهم بدون أن يتوقعوا أى شكر ، مدفوعين بحبهم واحترامهم لمجوب شريف . وأصدروا مجلة نفّاج ، لدرجة أن الانسان لا يصدق أنها اصدارة سوداينة . ورق جميل مصقول ، ألوان رائعة ، محتويات عظيمة ، وهى بالانجليزية والعربية . والأساتذة برغم مشغولياتهم يبيعونها ويهدون جزء منها ، ويرسلونها خارج انجلترا ويعرضون أنفسهم للمماطلات وبعض السخافات . ثم يحاول البعض أن يعمل من الحبة  قبة ، ويسأل عن كنوز الملك سليمان .

البيانات موجودة الآن  لمن لا يعلم ،  ولمن تغابى أو تخابث . وهذه النشاطات تجعل البعض يبعد من العمل الجماهيرى . فالشباب مثل الابن أسامة محمود صالح والاخرين والذين سيحملون المشعل ، قد يصابوا بالاحباط بسبب هذا للغبار.

التحية

ع . س . شوقى

Shawgi Badri [عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.]