خالد موسى دفع الله

لعل الصدفة وحدها هي التي جعلت اكبر مفكرين اثرا علي الحياة السياسية والثقافية لقضية الاسلام والثقافة والاستعمار في امريكا ينحدران من أصول فلسطينية مغايرة، هما البروفيسور ادوارد سعيد وهو فلسطيني مسيحي و البروفيسور اسماعيل الفاروقي وهو

اتحفنا الاستاذ عبد الله حميدة بترجمة رصينة ورائعة لمذكرات الرحالة وضابط البحرية الامريكي جورج .ب. انجليش الذي رافق حملة اسماعيل باشا لغزو السودان عام ١٨٢٠. التي صدرت تحت عنوان " الحملة علي دنقلا وسنار: رحلة في معية اسماعيل

استقبلت المكتبة السودانية مؤخرا صدور كتابين من أمتع ما صدر في مجال المذكرات الدبلوماسية واليوميات الحربية. فقد صدر كتاب السفير الدكتور عطا الله حمد البشير في ثوب قشيب من السرد عن مذكراته وتجاربه الدبلوماسية، كما صدر ايضا كتاب الامريكي جورج انجليش

فاتني شرف المشاركة في تكريم الدكتور عبد الله علي ابراهيم بمبادرة كريمة من اتحاد الكتاب السودانيين بمناسبة مرور ٦٠ عاما علي مشاركته الفاعلة والمبدعة في الكتابة وصوغ الوعي التقدمي. وكنت قد استثرت حمية المثقفين قبل اكثر من عام في مايو ٢٠١٦ للمبادرة

في كتابه ( الصراع القومي والطبقي في القرن الأفريقي) يناقش البروفيسور الاثيوبي جون ماركاكوس الاستاذ بجامعة اديس خارطة الصراع في منطقة القرن الأفريقي ويسلط ميسم البحث علي خصائص هذه الصراعات علي المستوي الطبقي، ورغم انه جعل مرتكز بحثه عن السودان

دشن الاستاذ مبارك الفاضل الوزير والسياسي البارز الاسبوع الماضي كتابه الاول تحت عنوان (ماذا جري،؟ اسرار الصراع السياسي في السودان ١٩٨٦-٢٠١٦). وحفلت الندوة التي دشن فيها كتابه في قاعة الشارقة بحضور كثيف من ألوان الطيف السياسي. لم يكتب مبارك

استضاف برنامج " المقابلة" الذي يقدمه الاستاذ علي الظفيري بقناة الجزيرة هذا الاسبوع الدكتور منصور خالد، في سياحة تاريخية حول إسهامه السياسي والفكري وسيرته الذاتية في تاريخ السودان المعاصر. و اصبح الدكتور منصور خالد في السنوات الاخيرة كريما في المقابلات