يوجد هنا المزيد من المقالات

ليس كشفاً جديداً التأكيد على أن إي ثورة لا تتحقق إلا بنضج شرطيها الذاتي والموضوعي، وإسقاط دكتاتورية نظام الحركة الإسلامية الفاسد، ليس استثناء عن ذلك القانون، وما بقاؤه في الحكم حتى الآن إلا لعدم نضج الشرط الموضوعي لاسقاطه بعد إن لم يوفر (ذاتياً) أي شاردة او

اعتقلت السلطات الأمنية الإثنين الماضي عدداً من الصحافيين أثناء تنظيمهم وقفة احتجاجية أمام البرلمان، احتجاجاً على منع الصحفي بصحيفة الأخبار مرتضى أحمد من دخول البرلمان الفعل الذي يتنافى تماماً مع الحريات والحقوق المنصوص عليها في الدستور ولا يتسق ابداً مع مناخ 

شرفتني مجموعة دعم الاحفاد كدابها في عمل الخير والاحسان ان اكون في هذا المقام الجليل مشاركا باسمهم في هذه الاحتفالية النبيلة التي تعنى بتكريم رمز وطني شامخ الفعال ملات شهرته آفاق الدنيا بما سطره على صفحات الثقافة والفن كأحد رواد الفكر السوداني.