عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

(1)
الاسلام كان يوصى عموم المسلمين(ولم يزل).بان لا يقتلوا وليدا.ولا شيخا.ولا إمرأة .
ولا طفلا.ولا يحرقوا زرعا.ولا يقطعوا شجرا مثمرا.ولا يعتدوا.ولا يغدروا إذا عاهدوا.ولا ينقضوا إذا صالحوا.فهل كانت الحركة الاسلامية السودانية.
أم الفساد والمفسدين.وأبنها حزب المؤتمر الوطنى البائد.وباقى الكيانات والاحزاب والحركات.التى خرحت من بين اكمامهما.هل كانا يملكان شئيا من هذه الوصايا.
فى ادبياتهما؟ثلاثة حاءات وان طال جلوسهن بيننا.فان لهن نهاية.الحزن.والحركة الاسلامية.وحزب المؤتمر الوطنى البائد!!
(2)
الاوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية .التى لابمكن وصفها لا (بحرف ولا بغنا)من شدة سؤها.وسؤ المنقلب الذاهبة اليه.تجعل المخلوع البشير.يمد لسانه ساخرا.من الثورة الديسمبرية المباركة.وكأن لسان حاله يقول(تستاهلوا وتساهلوا.عشان فرطوا فى الضامن الوحيد لاستقراركم.فانا الضامن الوحيد لكم)وحتى لا تصبح اقوال المخلوع حقيقة.فعلى الحكومة التفيذية وعلى مجلس السيادة .التدخل السريع.لوضع.حدا.لهذا التدهور.والفوضى. فى مجال الاقتصاد.وبصفة خاصة فى الاسواق.حيث صارت الاسواق.لا تطاق من شدة فوضى الاسعار.و فوضى التنظيم.حيث البضائع (خاصة المفروشة على الارض)صارت اكثر من المشترين.وصارت مقولة الداخل الى السوق مفقود.والخارج منه مولود.
هى الاكثر تداولا بين مرتادى الاسواق!!
(3)
سمعنا فى زمن العهد البائد.وايضا فى هذا العهد الجديد.قولهم إصلاح الخدمة المدنية.
التى أعيت من يداويها.ودعونا ندلى بدلونا فى عملية إصلاح الخدمة المدنية.ونقترح بعض الاقتراحات.البسيطة.التى لا تكلف الدولة شيئا.(1)حضور الموظفين والموظفات والعاملين والعاملات فى الوقت المحدد.والخروج ايضا فى الوقت المحدد.ولا تقبل اى تبريرات او أعتذارات.وكل من يخالف هذا الامر.يتم خصم جزء من المرتب.(2)القاء عبارات.مثل المدير فى إجتماع وفوت علينا بكرة والكهرباء قاطعة والشبكة طاشة.وكل من ينطق باحدى هذه العبارات.يتم وضع شريط لاصق على خشمه.(3)الغاء كافة المجاملات الاجتماعية من فرح وبكا وطهور وسماية وكرامة الحج وخلافه.كل من يخالف هذه الفقرة.
يقوم بنظافة المكاتب لمدة اسبوع.(4)على كل موظف او موظفة العمل بكل اخلاص من اجل خدمة المواطنين.دون اى مقابل مادى.وكل مواطن يقدم مقابل مادى لاى موظف او موظفة.يتم فتح بلاغ ضده.وإتهامه .بالرشوة.فالمواطن معلوم بانه.هو من يقدم الرشا للموظفين والموظفات حتى لا يتعب ويشقى بين الوزارات والمصالح الحكومية.(5)على كل موظف وموظفة مقابلة المواطنين.بابتسامة عرضها كعرض سماء وارض السودان.وإذا تم مقابلة المواطنين بالزهور والرياحين.برضو خير وبركة.ولا يسمح لاى موظف او موظفة بان يعبس فى وجه المواطن .وإبتسم فى وجه المواطن.فان تبسمك فى وجه اخيك المواطن واحب دينى.
قبل ان يكون واجبا وظيفيا..(7)ابواب كبار المسؤولين.يجب ان تكون مفتوحة وعلى مدار ساعات الدوام.وكل موظف او موظف يقول للمواطن المدير مافى او مسافر.
يعاقب بمادة الكذب وإخفاء معلومات عن المواطنين.(8)إغلاق الهواتف النقالة اثناء ساعات الدوام الرسمى.وكل موظف او موظف يقبض عليه متلبسا باستعمال الهاتف اثناء ساعات الدوام.يتم لفت نظره اولا.وإذا كرر تلك العملية مرة ثانية.تتم مصدارة الهاتف لصالح حكومة السودان.وعلى حكومة السودان العمل على أإرجاع هواتف المصالح الحكومية للعمل.وتخصيصها فقط لاستقبال المكالمات.وعلى المصالح الحكومية وضع الحديث النيوى الشريف( من اخذ الاجر حاسبه الله بالعمل.)فى مكان بارز..

/////////////////////