بسم الله الرحمن الرحيم

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

هل نقل هيليلسون كل ماسمع من ود الفوراوى ... ولماذا لم يوسع مصادره .؟
في الحلقة الثانية نتناول التالى:-
قصة شاع الدين ودالتويم بما وصفها هيليلسون ... وكيف تصدق الحكاية ذلك ...؟
مضي القول ان خلفية هيليلسون اليهودية كانت حاضرة في المنشور حيث نجده حين يقدم لحكاية شاع الدين ود التويم يذكر سفر التكوير( يبدوا لي نصفها من الأساطير ونصفها من التاريخ الحقيقي ، وتروى بأسلوب يذكرك كل من أيام العرب وكتاب سفر التكوين ،)) story of Sha' ed-din, half legend and half history, and told in a style which recalls both the Aiyam al-'arab and the book of Genesis)
وللذين لا يعرفون سفر التكوين هو (هو أول أسفار التوراة (أسفار موسى عليه السلام الخمسة) وأول أسفار التناخ، وهو جزء من التوراة العبرية، كما أنه أول أسفار العهد القديم لدى المسيحيين. مكتوب فيه أحداث تبدأ مع بدء الخليقة وسيرة حياة بعض الأنبياء، ومذكور فيه كيف خلق الله الكون والإنسان وكيف اختار الله النبي نوح عليه السلام لكي ينذر البشرية من الطوفان الذي كان قادما إليها، ثم دعوة الله لإبراهيم وإسحاق ويعقوب عليهم السلام أبي الأسباط ثم كيف بيع يوسف عليه السلام من قبل إخوته إلى تجار العبيد ووصوله إلى مصر وتملكه على كل أرض مصر، فسفر التكوين يسرد الأحداث منذ بدء الخليقة إلى فترة نهاية حياة يوسف. عليهم وعلى نبينا افضل الصلوات وازكى التسليمات )
والمتامل قصة شاع الدين رحمه الله يجد صدق هيليلسون في وصفه لها بانه تشبه قصص الأنبياء فالشبه بينها وبين قصة النبى يوسف عليه السلام التي قصها القران الكريم في نحو من نصف جزء في سورة يوسف كبير ...فكلاهما عانا من الاسر في اول القصة لكنه بفضل الله ثم صبرهم تجاوزوا ذلك حتى تبوا المناصب العليا ، قصة يوسف عليه السلام معروفة وهنا نورد قصة شاع الدين كما رواها احد احفاده وهو محمد ود الفوراوى. (حكاية شاع الدين ود التويم بعامية السودان العربية
The Saga Of Sha Al-din Wad Al-tiwaym
::
:
-
::
16 ::
تشكل هذه حكاية جزءا من المأثورات التاريخية للشكرية وهي من قبائل شرق السودان البدوية . وشاع الدين، الذي كثيرا ما يشار اليه کجد للقبيلة هو – مؤسس بيت أبوسن الذي ارتفعت راية القبيلة بفضله وهو البيت الذي ما يزال يتصدر تلك القبيلة. وقد يعود زمنه إلى النصف الثاني من القرن السادس عشر.
-والحكايات التالية وردت في مقالتنا عن اشعار الشكرية التاريخية وموروثاتهم المنشورة في حولية السودان حرية السودان في رسائل ومدونات - المجلد الثالث - ۱۹۲۰. ونتشر هنا نصها الاصلى كما أملاها شيخ محمد ود الفوراوي.

حكاية شاع الدين ود التويم
كان هو صغير کتلو الفونج القبيلة وساقوه معاهن هو وأمو، وراحو أهلو من كلكول شالو سنار قالو نفداه نجيبو من المك. قامو جماعة حضرو عند المك وقالو: دایرین نفدي شاع الدين ونسوقو. قال ليهن جيبو خيل الشاوي الاتنين انا بديكم اياهو، ورجعو جابوهن الاتنين. قال ليهن سوقوهو. قالو لو: يقعد معاكم يتعلم وکت کبر بعد التكليف تلاتة سنين جا واحد من الجميعاب اسمو حمد ودأم تونکو، كاتل ود عمو، هرب جا نزل عند المك، وجات سمبرية بيضت فوق راس بیتو نامن فقعت وجا ود الملك الصغير ومعاهو ولیدات بلعبو ولقى الفروخ دولاك قبضن، شالن يلعب بيهن.
جا حمد ود ام تنكو من مجلس المك رجع علي بيتو لقى الفروخ مافي وقال لمرتو: یا مرة وین فروخ الطيرة؟ قالت لو شالن ود المك الصغير هو والوليدات الصغار اليلعبو بيهن. قال لها مرق وين؟ وصفت لو جيهتن. جری لحقن لقى الفروخ مات في ايديهن: سل الشوتال من بطنو، قبض ود المك وضبحو من شان کتل الفروخ لما شافوهو الناس أعوان المك قبضوهو وودوهو للمك وقالو لو كتل ولدك. قال۔ لو: لي شنو بتكتل ولدي؟ قال لو ولدك كتل الفروخ، أمهن خاتاهن فوق راس بيتي، هي بقت لي جارة وكتلتو من شان کتل ولیدات جارتي.
قالو: انت واحد عربي كتلت ولدي وأنا المك بادي وانت جاري، أكتلك أمش... عفيتك.
والوليد أمو سرية وعصبة المك بي اخوال الوليد. أخوالو قالوا ما - أبي ما يكتل ود أم تنكو نحنا نقوم من المك. وقاموا هربوا منو: مية جواد ملبسة وهن لابسين دروع وخوزات وعندهن السيوف القطع. دول نزلوا في العيلفون لكن العيلفون قبالهن ما كان اسمها العيلفون: كانت حلة كمر ساکت نزلوا فيها قعدوا يغيرو في سعيات العرب ويضبحوا، والعرب يسأنت بعض :عايلة من؟ يقولوا عايلة فونج، عائلة المك بادي.
والسلطان قال: البجيب لي أولاد دنقر واريد يتمنى كل شي أدي يا،والناس اتخوفت منهن، أبت ما تمشي ليهن لما شاع الدين ود التويم الفدوه أعمامو من المك جا للمك وقال ليهو: أنا أجيبن ليك. قال ليه يا ولدي انت ولد جاهل ماتقدر تجيبن الناس القوة غلبوهن أكبر منك. قال لو: أجيبهن. قال لو: إن بنيت جيبتهن أديك متل ما تدور. قال لو سمح أديني جواد بي لبس ودرع وخودة
قاطع وجمل وفرخ
السلطان جابن سلمن ليه وركب هو والفرخ روحوا هناك للمحل القاعدين
في قبالة ال عيلفون.

أول ما شابه ليهن لبس الحصان ولبس الدرع والخوذة وجاهن يعرض وقال
اليهن: البلد الما قعدكن أنا ما بقعد فيه .. جيت ابقى معاكن.
قال لو: أبشر بالخير مليح جيتنا...حبابك عشرة. قعد معاهن مقدار خمستعشر صباح. بعد الخمستعشر صباح قال ليهن: أنا ماشي أجيب أهلي الشكرية – معاكن ... يبقوا لينا عون؟ قالوا لو سمح، أمشي جيبن وتعال. قام منهن وجا لاهلو في كلكول، حدسن بي حديس المك كلو، قال لي هنالنقة دي والا نبقى عزاز عند المك والا عقب إن ختينا دي ما فينا شي. قالو لو: کيف انها شورتك؟ نحن ضعاف ما بنقدر أولاد دنقر واريد. قال ليهن: أنا أوریكن الحيلة البتقبضن بلا كتال، هسع نسوق عشرة آل بل ويمشوا معاي عشرين راجل كبار واقول ايهن: أهلي جابو كن إل بل هدية.
قاموا عشرین راجل معاهن إل بل، قال ليهن: ديل إلبلي جابوهن ليكن أهلى
هدية فرحو وامبسطو وقالو حبابکن عشرة ونحن معاهن عون. قال لكناهلى قالو: بندورون كلهن يجونا هناك نشوفهم. قالو سمح، نقوم كلنا نمشي نشوف أهلك فوق كلكول.

قال لي أهلو العشرين: أمشوا بنجيكن هناك، شدوا وركبوا ماشين وهو قدامن.
بعد ما بعد بعيد قال ليهن: نوخو نوخو كلهن في الواطة قال ليهن: الدبارة البتقبضن بلا كتال أنا أوريكن اياها. قالوا كيف انها؟ قال ليهن: لموا تلتمية صبي يوم الورد فوق المشرع. أقطعوا مية شعبة عود، اضبحواناقة وقدوا جلدها متل قد العنقریب وختوهن سوا كلهن، وانا بجيکن يوم وردکن وبعرض فوق القيف.
أول ما تشوفونا انتو احلبو لبن، مية واحد كل واحد يشيل قرعة لبن ومية واحد كل واحد يشيل قرعة مي ومية واحد كل واحد يمشي ساکت بایدیهو تابع اتنين. اول ما انتو تبقو قریب بقول ليهن: أدلوا اشربوا: واول ما يدلو عليكن في الواطة كلو تلاتة يجولي واحد/ اليمشي بايديهو ساکت اليمسك الجواد، وشايل قرعة البن ال يقول لو هاك اشرب، وشايل قرعة الما يختها في الواطة أول ما مسكو القرع في ايديهن الماسكين الخيل كلهن يركبو فوق الخيل جميعن يجفلو فيهن، والإتنين المسكو الزول يكتفوه واتو جيبو الشعب تعالو شعبوهن و کربو بالقد، والواحد يكرب ايدو علي شعبة. قالو لو نعمل كدي وقال ليهن نهارت عشرين صباح بجیکن فوق المشرع. وقامو منو خاطرين فوق أهلن وهو جا راجع على جماعتو. وصلو عن اهلن کلموهن بي کلام شاع الدين، قالو نعمل كدي.

نهارة العشرين صباح قامو كلهن واردین ورتبو كل شي متل ما قال ليهن شاع الدين وقنبو فوق المشرع، وشاع الدين قام بي رفاقتو كلهن، جا فوق المشرع يعرض، وهن أول ما شافوه جو تلتمية وسوو متل ما رتب ليهن شاع :هن أدلو والبمشي بي ایدیهو ساكت مسك الجواد والعندو قرعة اللبن مداها لى صاحبو والعندو قرعة المي ختاها والماسكين الخيل كلهن ركبو مرة واحدة والإتنين قبضوا الزول وكتفوه، وديلاك جابو الشعبة والقد شعبوهن وكتفوا ايديهن في الشعب
قالو لو: یا کدي، یا شاع الدين تغشنا؟ قال ليهن: داير أسيلكن انا الصلحة،
قومو أركبو أنا أراحكن عند السلطان إعفي منكن. قالو لو ما بنقوم أصلا قال ليهم: كان قمتو أخير ليكن، إما قمتو كلكن اقطع رو سینکن تب، وه عندي استلمتهن. سلو الشكرية السيوف كلهن وقال ليهن: تريدو قطع. الرووس والا تمشو؟ قالو نمشي معاك.
ساقن ومشی شال المك في سنار، اهلو التلتمية جو معاهو،مية واحد فى الخيل، ومية واحد راكبين الجمال، ومية شايلين شعب العيل في كتفيهن. اول ما شبَهو للمك رسل راحلتين يشوفو الخبر. بعد الرواحل ما وصلن کلمنو: قبضن شاع الدين وجابن مشعبين. قال ليهم إنتو كضابين شاع الدين ما يقدر قالو:ركب معانا ناس يشوفو بي عينيهن. ركب معاهم زولين کان، رجعو للمك: صحي كلهن مشعبين والخيل مغنمات.
مرق النقارة ضربها، لما وصل شاع الدين، والمك إسَناهو برا عند النقارة، قال لو كتر خيرك. شاع الدين قال أنا داير الشرط الشرطتو معاي، قلت لي البدورو کلو تديني إياه. قال لو إتمنى: التدورو کلو اديك إياه. قال لو بالقبال تعفى منهن أنا أكون مسرور. قال لو عفيت منهن لله ورسولو
قال لو تانية بدور تديني بياكي بتك. نادي القاضي صافحها ليه حالا. ودخل عليها ولدت منو نایل وعوض الكريم. رحلها ونزلها فوق راس قيلي وابوها تبع رقيق بكترة )
فانظر كيف حول شاع الدين المحنة الحزينة الى منحة وكانت خيرا عليه وعلى اهله . وصدق ود ابوشوارب حين وصفه فقال :
شاع الدين قبيل تكل الكثيرة ان ماحت
والخلقت معاك يليلة قط ما راحت
ما بطاولوك اقتارا بالوطه بتتباحت
شديدا يلزم المحنه القوية ان طاحت.
والمربوعة لها روايات أخرى ويمكن سماعها بصوت العمدة محمداحمد الحاردلو في اخر الفديو على الرابط التالى في3.13الدقيقة وكسرها .. https://youtu.be/IHYBV-yPXxg
في الحلقة القادمة ان شاء الله ...
هيليلسون يكتب والبطاحين يستدركون عليه ويرون تحالفهم مع شاع الدين ومن كان القائد العسكرى للحلف وكيف حقق اهم أهدافه ...وكيف رتب الطيب محمد الطيب روايتهم ؟
كيف ابرز هيليلسون الرق في الحياة السودانية ...وكيف تجاوز مجتمعنا ذلك....يقول رب العزة ...فى سورة هود الاية 49
تِلْكَ مِنْ أَنۢبَآءِ ٱلْغَيْبِ نُوحِيهَآ إِلَيْكَ ۖ مَا كُنتَ تَعْلَمُهَآ أَنتَ وَلَا قَوْمُكَ مِن قَبْلِ هَٰذَا ۖ فَٱصْبِرْ ۖ إِنَّ ٱلْعَٰقِبَةَ لِلْمُتَّقِينَ (49) ويقول عز من قائل في سورة يوسف الاية 81(وَمَا شَهِدْنَآ إِلَّا بِمَا عَلِمْنَا وَمَا كُنَّا لِلْغَيْبِ حَٰفِظِينَ)
لمزيد من الصور والمواضيع الرجوع لرابطhttps://www.facebook.com/people/Mohamed-A-Idris/1


عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.