د.عبد الله علي ابراهيم

أقف مرات مروعاً أمام إحسان بعضنا عمله للثورة. فيأتي بلاغه وثيقاً ونافذاً ومفحماً. وهو مما نقول عنه "شدتك" في باب الانبهار. وهذا بلاغ آخر بالصورة عن "شرير ظل" روع، في أيام سعارهم على الثورة، بالاعتقال فتاة متظاهرة بأيده الاثمة. جاء الكاتب بصورة الاعتقال وفتش عن شرير الظل وتعرف عليه. وها نحن 

أقف مرات مروعاً أمام إحسان بعضنا عمله للثورة. فيأتي بلاغه وثيقاً ونافذاً ومفحماً. وهو مما نقول عنه "شدتك" في باب الانبهار. وجدت في سياق الحكم على قتلة الشهيد أحمد الخير تعليقاَ حرفياً على موقف الأمنجي صحافي محمد تبيدي بعد مقتل الشهيد وموقفه بعد إدانة القتلة كما رأينا. فأنكر

(أواصل اليوم استعراض كتاب "تلك الأيام، الجزء الأول" للمرحوم كامل محجوب السكرتير السياسي للحزب الشيوعي لمنطقة الجزيرة في 1952. ويذكر له التاريخ أنه كان من وراء تنظيم اعتصام مزارعي الجزيرة بميدان عبد المنعم بالخرطوم في نهاية ديسمبر 1952. وهو الصبة التي فرضت على الإنجليز 

أداوم على مشاهدة برنامج السيد فريد زكريا على السي إن إن كل صباح أحد. ووجدته خصص البرنامج اليوم للقبول في الجامعات الأمريكية بين الظن بالنباهة (meritocracy) والتنوع. ففي نوع القبول الأول امتياز معاييره مفصلة على أهل الحظوة تستبعد الكثرة محدودة الموارد. وفي البرنامج، المعنون "التحايل 

تمر اليوم (29 ديسمبر) الذكرى السادسة والستين ل"صبة" (في لغة اليوم) مزارعي الجزيرة بميدان عبد المنعم بالخرطوم (المولد، والأسرة الآن) في 29 ديسمبر 1953 لمحاصرة الحكومة حتى تعترف لهم بقيام اتحادهم المهني. وتحتفل لجان المقاومة بالجزيرة وتحالف المزارعين بالمناسبة بتسيير قاطرة من مدني إلى 

كل من اشتط في أمر بان عوار أمره. وجاء الاتفاق بين الحكومة ومسار الوسط بقيادة الرويبضة (وهو الرجل أو المرأة التافهة في الشأن العام) التوم هجو عواراً كشف اشتطاط خطة مسارات التفاوض بجوبا وفسادها. فمسار الوسط مختلق ومفصل على الرويبضة. فليس في مخرجات الاتفاق معه ما اتصل بالحرب والسلام.