علي يس الكنزي

صدق من قال فينا نحن أهل السودان : “ طيبون ساذجون ننخدع لأدنى المشاعر” . هذا ما يمثله استقبال رئيس جمهورية السودان السيد عمر أحمد البشير، لامرأة نكرة لا نعرف عنها كثير شيء إلا شهادة منسوبة لسفارة السودان بلندن تقول: “ بأن السيدة

يَصِفُ أهل البادية الناقة التي لا تمنع أي حوار أو حاشي من أن يرضعها ولا تبالي من يحلبها، يصفونها بأنها ناقة (بلهاءٌ غفولٌ). هكذا هو شعب السودان شعبٌ