نقلت لنا الا خبار ان اول ماقام به جبريل ابراهيم عندما وصل السودان هو زيارة منزل الترابى (بداية القصيدة كفر ! )ولماذا زيارة منزل الترابى ؟ هل لتشكره ياجبريل على هدمه للسودان وهل لتعبر له عن امتنانك لما قام به شيخك من قتل وذبح للشعب السودانى وتخريب لاقتصاده واليس فى هذه الزياره استفزاز للشعب السودانى ؟؟ هل تأملت ياجبريل فى وجوه السودانيين بعد عودتك وهل لمست مقدار الحزن والضياع الذى تعيشه هذه الوجوه وهل تلمست مقدار الجوع والضنك فى حياتهم وهل لاحظت كم تغير اهل السودان ؟؟ هل لاحظت هذه النظرات التائهه التى اصبحت تطل من وجوههم واليأس الذى ملأ نفوسهم هذا كله من فعل شيخك المخرب الكبير الذى هدم وقتل وذبح ودفن الاحياء !! وشيخك يده ملوثه حتى بدماء الاطفال قتل اطفال معسكر العيلفون ياخليل اكثر من ١٠٠ طفل أغرقهم رفاقك فى النيل !!

من احق بالزياره ياجبريل شيخك الذى قتل وذبح ودفن الناس احياء (ضباط رمضان ) ! وعذب الابرياء فى بيوت الاشباح واغتصب حتى الرجال ؟ وقتل شبابنا فى سبتمبر !! وجوع شعبنا وهدم اقتصاده ! من احق بالزياره اولا شيخك ام امهات الشهداء اللائى قدمن فلذات اكبادهن فداء للوطن هؤلاء الشباب الذين قتلهم رفاقك فى التنظيم حرروا الوطن من حكم شيخك الظالم وأتاحوا لك مالم تتحه لك بنادقك ودباباتك ومدافعك وقنابلك وغزواتك ونجحوا فيما فشلت فيه وأتاحوا لك ان تعود لوطنك بعد تشرد دام سنين اليس جديرا بك ان تذهب اولا لمنازل هؤلاء الشباب العظماء لتشكرهم وتشكر امهاتهم اللائى انجبن هؤلاء الابطال الذين ضحوا بشبابهم من اجل السودان بدل ان تذهب للذى ضحى بالسودان من اجل نفسه وتنظيمه ؟؟!

محمد الحسن محمد عثمان
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.