بابكر فيصل بابكر

يدَّعي بعض الغلاة أنَّ العنف صفة جوهرية مصاحبة للدين الإسلامي, بعكس الأديان الأخرى, ويستندون في زعمهم هذا إلى عدد من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية والآراء والفتاوى الفقهية التي تحثُّ المسلمين على القتال, وبالتالي فإنهم يخلصون إلى أن 

إستضاف الأستاذ الطاهر في برنامجه "حال البلد" على قناة "سودانية 24" الخميس الماضي كلاً من رئيس كتلة نواب حزب المؤتمر الشعبي بالبرلمان, الأستاذ كمال عمر, والنائب بالبرلمان ورئيس حزب تحالف الشعب القومي, الدكتور عثمان أبوالمجد, في حديث

في حوار مع المذيع الأمريكي اللامع "شارلي روز" في برنامجه على قناة (بي بي إس) أواخر الشهر الماضي قال سفير دولة الإمارات في واشنطون "يوسف العتيبة" أنَّ خلاف بلاده مع دولة قطر ليس ديبلوماسياً بقدر ما هو خلافٌ فلسفي حول رؤية الإمارات والسعودية ومصر 

خبرٌ خطير أوردته صحيفة "الصيحة" في عددها الصادر يوم الثلاثاء 25 يوليو يقول أنَّ وزارة التعاون الدولي كشفت عن إحصائية توضح تلقي السودان حوالى " 16 مليار دولار" في الفترة بين 2005 و 2015م بواقع 1,5 مليار دولار سنوياً ضمن العون الأجنبي للبلاد,

( نعم، ويريدون توقيف جهد القناة وهي تكشف صناعة الإستبداد من قرون وقرون، ومُهمّة القناة هي بعث الناس من تلك الحالة ليقظة تعود بها من تلك الغيبوبة ). إنتهى .. أعلاهُ هو الرَّد الذي تبرَّع به مدير مكتب قناة الجزيرة الفضائية بالخرطوم الأستاذ “المسلمي الكباشي” في الحوار 

تكرَّر علىَّ طيلة الأسابيع الماضية تساؤلٌ واحد من كثير من الأصدقاء : ماهى أسباب الصعود السريع لمدير مكتب الرئيس السابق "طه الحسين" لأعلى هرم السلطة حتى أضحى أكثر الرجال نفوذاَ داخل الرئاسة وتأثيراً على قرارات البلد المصيرية قبل أن يتم إعفاؤه بصورة

كتبتُ هذه الرسالة قبل أكثر من عشر سنوات لأستاذنا الدكتور عبد السلام نورالدين, أستاذ الفلسفة السابق بجامعات الخرطوم وصنعاء وإكستر ببريطانيا, أحثه على المشاركة في نقاش طويل جرى بيني والمرحوم الدكتور محمد عثمان الجعلي حول الطبقة الوسطى والحزب الوطني