عثمان الطاهر المجمر طه

هنا فى فرنسا فى خارج باريس إلتقيت بفلسطينيين مثقفين مهندسين كبار وتحدثنا عن القضيه الفلسطينيه وعن العملاء الفلسطينيين الذين يبيعون نفسهم للموساد الإسرائيلى فيقتلون أكثر الناشطين خطورة على إسرائيل وعن خيانات بعض الزعماء العرب أعضاء النادى الماسونى وعن