عثمان الطاهر المجمر طه

ذهبت البارحة إلى مقر قناة فرانس 24 للقاء الزميل الإعلامى المهنى المحترف توفيق مجيد لأناقش معه عدة قضايا على رأسها قضية رئيس تونس السابق الدكتور منصف المرزوقى رمز ثورة الربيع العربى الوحيد الباقى فى الساحة السياسية ويناضل من أجل الديمقراطيه والرئيس

السودان يزخر بأروع الإثنيات والسحنات والسمات والقسمات والتنوع القبلى والفلكلورى والذى كان من الممكن أن يجعلنا أجمل وأغنى بلدان العالم بهذا الإرث الحضارى الإنسانى ولكن للإسف إستغليناه أسوأ إستغلال وبدلا أن يكون نعمه صارنقمه وهكذا تحول من منحه إلى محنه 

ليس من المقبول ولا المعقول أن نسكت على إستباحة الوطن أرضا وعرضا المصريون إستباحوا أرضنا يوم هان السودان على جرابيع الإنقاذ الذى خصوا بطولتهم ورجولتهم فى شعبهم الأعزل سجنا وتعذيبا سحلا وقتلا وإبادة جماعية وعندما جد الجد وإحتل المصريون حلايب