د. محمد بدوي مصطفى

مذهلة هذه الكاتبة، ومشوّق كلما يقع بين أيدينا من وحي يراعها. تجد رواياتها تنتظم في ألق هندامها بفواتح المكتبات، ذلك ودون مغالاة، من المحيط إلى الخليج. ما أجمل اختيارها للمواضيع وما أوفق ترجمتها للسِيَر وما أعمق معالجتها للمضامين فضلا عن الزي الخارجيّ الذي تُلبسه

عندما يشد أحدنا الرحال للقاء صانع في بلد يثير العديد من الاستفهامات فلابد أن يكون الأمر مهما للغاية، سيما عندما يكون هذا الشخص مراقب بسبب كتابات شبه محظورة. فلم يتوان هذا الانسان في المغامرة. إذ شد الرّحال إلى مدينة اصفهان، تلك المدينة التي زاع صيتها في القرون