تتقدم سودانايل بالاعتذار لقرائها الكرام ، للخطأ الغير مقصود بنشرها مقال للكاتب ايويل لازرو بعنوان (الغدر والخيانة من صلح الحديبية إلى آبيي الجنوسودانية)، قبل مراجعته والتدقيق فيه ، وقد قمنا في سودانايل بسحب المقال بعد مراجعته  لما يحتويه من مغالطات وإساءات ومعلومات غير حقيقية ، نكرر اعتذارنا مع شكرنا الجزيل لكل من اتصل بنا من منطلق غيرته على الإسلام،
طارق الجزولي
رئيس التحرير