• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
الصفحة الرئيسية الأخبار الجبهة الثورية السودانية تهدد من جديد بضرب الفاشر وكادوقلى اثناء قيام دورة سيكافا
الجبهة الثورية السودانية تهدد من جديد بضرب الفاشر وكادوقلى اثناء قيام دورة سيكافا طباعة أرسل إلى صديق
الجمعة, 14 حزيران/يونيو 2013 07:16

سودان راديو سرفيس:
جددت الجبهة الثورية السودانية تهديدها بمواصلة قصف عواصم ولايتي شمال دارفور وجنوب كردفان الفاشر وكادوقلى اللتان من المقرر قيام دورة سيكافا بهما في الفترة من18 يونيو الي 4 يوليو؛ حيث قالت الجبهة الثورية انها ناشدت الاتحاد الافريقي والاوروبي والمنظمات المعنية بهذا الشأن للنظر في المخاطر التي يمكن ان تنتج جراء اقامة هذه الدورة. وقال الناطق الرسمي باسم حركة العدل والمساواة جبريل ادم بلال في تصريح لسودان راديو سيرفس يوم الخميس من لندن؛ ان الفرق المشاركة في دورة سيكافا سواء  كانت سودانية او اجنبية؛ هي ليست اهداف عسكرية للجبهة الثورية السودانية؛ ولكن تواجد هذه الفرق في امكان الحكومة والمليشيات التابعة لها هو خطر علي ارواح المشاركين؛ مطالبا من كل الفرق انها تبتعد من هذه المناطق لضمان سلامتهم وارواحهم.
وهدد جبريل بلال بان الجبهة الثورية السودانية ستواصل قصفها للفاشر وكادوقلى دون النظر بعين الاعتبار الي قيام دورة سيكافا. ”
الجبهة الثورية السودانية ستواصل قصفها لمدينتي الفاشر وكادوقلى؛ ومدينة كادوقلي من الممكن ان تسقط تحت قبضة الجبهة الثورية في أي لحظة قبل او بعد او اثناء دورة سيكافا وبالتالي أي وجود لهذ الفرق في كادوقلي او الفاشر في دارفور او كردفان هو خطر لسلامتهم وخطر لأرواحهم؛ ونحن في الجبهة الثورية لن نسمح ابدا ان تتعرض ارواح الابرياء في دارفور نتيجة لقيام دورة سيكافا او لأي هدف اخر وبالتالي نطالب هذه المجموعات وهذه الفرق ان لا تذهب الي الفاشر وكادوقلى وعليها الابتعاد من الاماكن العسكرية باعتبار ان كادوقلي والفاشر اماكن عسكرية”.
وكان قد أعلن بطل الدوري الكيني لكرة القدم تاسكر انسحابها من بطولة سيكافا لكأس كاغامي، المقرر عقده هذا الشهر في ولايتي شمال دارفور وجنوب كردفان.
وقال جيمس موسيوكى رئيس نادي تاسكر ان الفريق يشعر بارتياح بان يشارك في هذه الدورة المقامة بعاصمة ولاية جنوب كردفان؛ لكنهم انسحبوا من المشاركة وفقا للتقارير التي ورد اليهم من فريقهم الأمني والتي اشارت الى انعدام الأمن في المنطقة. موضحا بان الفريق سيشارك إذا تم نقل مباريات البطولة الي دولة اخر اكثر امنا.
ومن جانبه اكد الامين العام ل”سيكافا” نيكولاس موسوني في تصريح صحفي بكينيا الاسبوع الماضي انسحاب فريق تاسكر الكيني؛ مضيفا ان الدورة ستقام في السودان دون مشاركة هذا الفريق.
“فريق سمبا جاهز, وحتى انه قام بإرسال أسماء اللاعبين الذين سيذهبون، وفدنا في الخرطوم سيعمل من اجل تذاكرهم؛ تسكر الفريق الوحيد الذي اعلن رسميا انه لن يشارك، وقلنا لن نتوقف عن المنافسة بسبب تاسكر؛ ونحن سنمضي قدما؛ لن نجبرهم على المشاركة في المسابقة ولسنا قلقين عن ذلك؛ أستطيع أن أتفهم اسباب انسحاب بعض الفرق، واما الأخرون فأسبابهم سياسة بحتة.وأنا لا يهمني هذا الامر، أولئك الذين يريدون الذهاب إلى السودان يمكنهم الذهاب وأولئك الذين لا يريدون الذهاب يمكنهم البقاء و لكن يجب ألا يتحدثوا عن هذا الموضوع”
هذا وقد أعلن والي ولاية شمال دارفور محمد عثمان يوسف كبر رسميا يوم الأربعاء، جاهزية الفاشر لاستضافة بطولة سيكافا للأندية التي ستقام بولايتي شمال دارفور وجنوب كردفان في الثامن عشر من شهر يوليو الجاري وحتى الرابع من يوليو المقبل.

Joomla Templates and Joomla Extensions by ZooTemplate.Com