بالكيبورد بتسقط مامحتاج مسيرة طلعة شعب كامل

زاتا عليك كتيرة من البيت بستقط ووفر للزخيرة
العنف المدافع والموت الجماعي اسلوبك كلامك
ابدا ما اجتماعي يارييس مخوزق سكران ماكا واعي؟
قاعدين في بيوتنا للسب مافي داعي .
حشد جيش الكيبورد جميع قواته استعداداً لإسقاط الحقير وعصابته ، لان ظهور جيش الكيبورد أدخل رعب في صفوف مليشيات السفاح والأثر صار ظاهراً اعترفت به الحكومة ، دعونا في البداية نعرِّف جيش الكيبورد هو مجموعة من النشطاء والشباب الذين رفضو الذل والهوان وقالو كلمتهم يسقط السفاح وعصابته ومنذ تلك اللحظة تعيش الحكومه في رعب من هذا الجيش صاحب العزيمة والإصرار ، وسبب خوف الحكومة من هذا الجيش لأنه يعمل من اجل هدف واحد اسقاط النظام ، اما المعارضة التي أدمنت السياسة وصارت السياسة لها مصدر رزق ومأكلة اهدافها متغلبة . وجيش الكيبورد المقصود هنا أنا وكل النشطاء والشباب ، جيش الكيبورد هم الناس الواقفة على الجمر ويدها في النار وليس في الماء البارد.
جيش الكيبورد هو الاطفال الحفاة العراة جيش الكيبورد هم الشرفاء الذين لا يقبلون المساومات خلاف المعارضة المتناثره التي فشلت في اسقاط النظام ، يتحدثون عن الوحدة في الوطن وهم لم يتحدوا فيما بينهم. هؤلاء هم تجار السياسة الذين صاروا محترفين أكثر من إحتراف ميسي لكرة القدم.
كلكم سمعتم وشاهدتم خوف ورعب الحقير في مدينة كسلا من جيش الكيبورد ، قال الحقير إنّ "هناك من يسعى لهزيمة النظام وإسقاطه عبر مواقع التواصل الاجتماعي والواتساب"، مضيفاً أنّ "من يريد أن يحقق مبتغاه عليه أن يأتي بالطريق الصحيح (في إشارة إلى خيار العمليات العسكرية) لا التخفّي وراء الكيبورد"، قاصداً وسائل التواصل الاجتماعي التي استخدمها جيش الكيبورد
واعتبر أن "الشعب السوداني لن ينتظر هؤلاء"، مؤكداً المحافظة على البلاد التي "أمثّل عزة وكرامة شعبها"، وفق قوله، مضيفاً "لا نسلمها لناس الكيبورد ولا ناس الواتساب"، داعياً المعارضين إلى مواجهته كما حصل في السابق، في إشارة إلى استخدامه القوة ضد تظاهرات المعارضين لنظام حكمه في سبتمبر/ أيلول عام 2013 عندما قتل عشرات خلال صدامات من هذا النوع. هذا يدل على خوفه من هذا الجيش صاحب العزيمة والإصرار ، نقولها لك بالكيبورد حتسقط يا حقير .

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.