أبوظبي - سكاي نيوز عربية
قال الرئيس السوداني عمر البشير إن ملابس النساء تشكل هاجسا للأسر السودانية، مطالبا مصنع سور بتوفير الملابس النسائية مع الالتزام بالضوابط الشرعية والأخلاقية التي تحافظ على الموروثات السودانية.
وأوضح عمر البشير، خلال حديثه في افتتاح مصنع سور العالمية للاستثمار المحدودة، أن المصنع سيقوم بتوفير الزي المدرسي الذي يراعي الجودة التي تلائم الأجواء السودانية، بالإضافة إلى توفير احتياجات جميع المؤسسات.

وتابع قائلا "المصنع منذ افتتاحه في العام الماضي أسهم في تلبية احتياجات المجتمع ووفر فرص العمل، فضلاً عن إحداث النهضة"، وفقا لما ذكرت صحيفة "التيار".

يشار إلى أن يجوز للشرطة اعتقال كل من ترى أنه يرتدي ملابس مخلة بالآداب العامة وفق مادة في القانون الجنائي السوداني.

وترى منظمات حقوقية ونسوية في هذه المادة تعديا على الحريات وإساءة للمرأة.