الأخبار

أوقف جهاز الأمن يوم (الأربعاء 22 يونيو 2016) صدور صحيفة (الأسياد) الرياضية لأجل غير مسمى. وتم التوقيف بعد أن صادر جهاز الأمن عددها الصادر يوم (الثلاثاء 21 يونيو 2016). وبحسب مصادر صحفية تحدث لـ(جهر): تعود أسباب 

في 24 نوفمبر 2014م حينما إلتقى وفد من السائحون بوفد من قيادة الحركة الشعبية رأت قيادة الحركة الشعبية لإعتبارات إنسانية متعلقة بالأسرى وإتساقاً مع رؤية وتراث وتاريخ الحركة والبحث عن مجتمع جديد قائم على المواطنة بلا تمييز والمصالحة 

أجَّلت اللجنة الدولية للصليب الأحمرعملية كانت مقرر لها يومي 23 و24 يونيو الجاري، لنقل محتجزين لدى الحركة الشعبية لتحرير السودان / قطاع الشمال، في ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان، إلى السلطات السودانية في الخرطوم.

أكد مساعد الرئيس السوداني، المهندس إبراهيم نائب رئيس المؤتمر الوطني للشؤون الحزبية، أن العداء والاستهداف اللذين يواجههما السودان يقومان على خطط استراتيجية، ولا يمكن مواجهتهما إلا بخطط استراتيجية مناهضة، مشيراً إلى الاستهداف 

أعلنت قيادة الجيش الشعبي في دولة جنوب السودان، السبت، أنها استعادت السيطرة الكاملة على مدينة واو, الرئاسة الإدارية للولاية التي كُونت حديثاً, بعد أن تعرضت لإطلاق نار مكثف مساء الجمعة، وأصدر سلفاكير أمراً بإعفاء والي واو.

تجدون هنا ترجمة للتقرير الخاص الذي كتبته ربيكا هاميلتون لوكالة رويترز، ونشرته الوكالة في 12 يوليو 2012م. ويحتوي هذا التقرير الخاص على حقائق في غاية الأهمية عن الجهات التي عملت، وما زالت تعمل، من تحت الطاولة، لتمرير أخطر الأجندة 

صادر جهاز الأمن عدد (الاثنين 20 يونيو 2016) من صحيفة (آخر لحظة). وتمت عملية المصادرة حوالي (الثانية) من فجر (الاثنين 20 يونيو 2016). وحضر إلى مقر المطبعة عنصرين من جهاز الأمن، صادرا النسخ المطبوعة. وكالعادة، لم يكشف

حددت محكمة جـنايات الخرطوم شمال جلسة 23 يونيو الجاري للحكـم في دعوى جهاز الأمن ضد عثمـان الطيِّب وآخر، والمعروفة إعلامياً بقضية التجسس في وزارة الخارجـية، بعد أن أودعـت هيئة الدفاع عن المتهم الأول، برئاسـة أ/ كمال الجزولي

إعلان وقف إطلاق النار لمدة أربعة شهور الذي أعلنه عمر البشير ليس الأول من نوعه، وسبقه إعلان من قوى نداء السودان وتنظيمات نداء السودان التي تعتمد الكفاح المسلح، والإعلانين الأول والثاني لكي لا يصبحا نوع من أنواع العلاقات العامة

أعلن الرئيس السوداني، عمر البشير، الجمعة، وقفاً جديداً لإطلاق النار بمسارح العمليات في جنوب كردفان والنيل الأزرق لمدة أربعة أشهر، وذلك ابتداءً من السبت 18 يونيو 2016، لمنح الحركات المتمردة الفرصة للانضمام للعملية السلمية .